يعود، اليوم، منتخب لبنان للرجال في كرة السلة آتياً من العاصمة البولندية وارسو بعدما أنهى محطتين أساسيتين ضمن تحضيراته لبطولة الأمم الآسيوية التي ستستضيفها الصين بين 23 أيلول و3 تشرين الأول 2015، وهي الخطة التي وضعتها اللجنة الإدارية للاتحاد اللبناني للعبة مع الجهاز الفني للمنتخب.


وكانت البعثة اللبنانية قد غادرت فجر الاثنين 10 آب إلى صربيا حيث انخرط اللاعبون في معسكر مكثف تحت إشراف مدرب المنتخب، الصربي فاسيلين ماتيتش، ومساعده اللبناني مروان خليل. وفي البرنامج اليومي للاعبين تدريبات خمس ساعات بمعدل حصتين تدريبيتين (كل حصة تدوم ساعتين ونصف ساعة). وفي صربيا خاض المنتخب اللبناني عدة مباريات مع نيبراداك وبارتيزان وردستار، حيث أشرك المدرب معظم اللاعبين للوقوف على جاهزيتهم. وفي 27 آب توجّه المنتخب اللبناني إلى بولندا للمشاركة في دورة ودية. ونوّه رئيس البعثة اللبنانية جورج كلزي بانضباط اللاعبين والتزامهم التدريبات، واصفاً الأجواء بـ"الممتازة"، قائلاً "إن معنويات اللاعبين مرتفعة". وأضاف كلزي: "خلال وجودنا في بولندا، كان البرنامج اليومي حصة تدريبية صباحاً وخوض مباراة مساءً ضمن الدورة ضد ايسلندا وبلجيكا وبولندا، وهي منتخبات تستعد لبطولة أوروبا". وذكر كلزي أن جان عبد النور وعلي محمود ولورن وودز لم يشاركوا في المباريات (الأول والثاني بسبب الإصابة والثالث لعدم جاهزيته بعد). وأشار إلى أنّ المدرب ماتيتش ارتأى إعطاء فترة راحة لمدة ثلاثة أيام للاعبين بعد عودتهم إلى لبنان، على أن تستأنف التمارين بعدها.
يشار إلى أن قرعة بطولة الأمم الآسيوية أوقعت لبنان في المجموعة الرابعة إلى جانب قطر وتايوان وكازاخستان.
هذا وسيواجه المنتخب اللبناني في أولى مبارياته بالدور الأول لبطولة آسيا منتخب تايوان الأربعاء 23 أيلول، قبل أن يواجه في اليوم الثاني الخميس 24 منه منتخب قطر، وأخيراً كازاخستان في اليوم الثالث الجمعة 25 منه، علماً بأنّ جميع مباريات لبنان في الدور الأول تنطلق الساعة 16:30 بتوقيت بيروت.
من جهة أخرى، انطلق "الدوري الصيفي ستيب أهيد السنوي الثاني في كرة السلة" على ملعب نادي غزير أمام جمهور غفير تحت إشراف الاتحاد اللبناني للعبة وبرعاية "كونتنانتل انفورمايشن اند تلكوم غروب". ففي المباراة الأولى فاز فريق "اكس اكس ال اينيرجي" على فريق "برو أم" بنتيجة (102-82) وفريق "سيسكو" على فريق "فرانك وروست" بنتيجة (82-88).
وفي التفاصيل، وفي المباراة الأولى فاز فريق المدرب أحمد فران على فريق المدرب غسان سركيس، حيث قاد نجله رالف اللقاء من مقاعد البدلاء.
وانتهت الأرباع لمصلحة الفائز: (24-20)، (30-15)، (29-21)، (91-26).
وحصل الفريق الفائز على 4 نقاط من المباراة بعد فوزه بثلاثة أرباع وفي اللقاء في ما حصل فريق "بروم أم" على نقطة واحدة بعد فوزه في الربع الأخير.
غاب عن الفريق الخاسر اللاعب كارل سركيس بداعي الإصابة. واختير اللاعب طارق عموري من الفريق الفائز أفضل لاعب في اللقاء. وسجل 16 نقطة مع 7 متابعات وسجّل زميلاه عمر الترك 13 نقطة وكاميرون بيل 21 نقطة. وسجل من الخاسر كريم زينون 18 نقطة وإيلي غالب 13 نقطة مع 6 متابعات.
وفي المباراة الثانية فاز فريق المدرب طوني كارة على فريق المدرب رزق الله زلعوم. انتهت الأرباع لمصلحة الفائز: (25-21)، (30-14)، (17-33)، (16-14).
وحصل فريق "سيسكو" على 4 نقاط بعد فوزه بثلاثة أرباع في اللقاء، فيما حصل فريق "فرانك" على نقطة واحدة بعد فوزه في الربع الثالث.
وحصل اللاعب ريتشي أبي فارس على جائزة أفضل لاعب في اللقاء وسجل 15 نقطة.
ومن الفريق الخاسر كان ربيع ديب الأفضل وسجل 25 نقطة.