أكد الفنلندي كيمي رايكونن، سائق فيراري في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، متانة العلاقة التي تربطه بزميله الألماني سيباستيان فيتيل.

وقال رايكونن في هذا الصدد: "أعرفه جيداً وعلاقتنا جيدة جداً. نقول الأشياء ببساطة، وهناك احترام كبير متبادل في صفوف الفريق. إنه رائع أن نتناقش على الدوام".
وأضاف: "نحن في منافسة في كل سباق، لكننا نبقى أصدقاء، أعتقد أن هذا شيء مهم للجميع".

يذكر أن فيراري كان قد مدد عقد رايكونن قبل أيام حتى عام 2016، فيما يخوض فيتيل موسمه الأول خلف مقود الفريق بعد انضمامه إليه قادماً من "ريد بُل".
من جهة أخرى، ورغم أن الأوضاع تبدو مثالية في مرسيدس المسيطر منذ 2014 على الفئة الأولى عبر سائقَيه البريطاني لويس هاميلتون، بطل العالم والمتصدر الحالي، والألماني نيكو روزبرغ، وصيف البطل والثاني حالياً، ويعيش الفريق استقراراً، فإن مسؤوليه لا يألون جهداً بالتفكير في المستقبل من خلال السائقين الصاعدين في صفوفه باسكال فيرلين وايستيبان أوكون.
وقال رئيس الفريق، توتو وولف: "نحن سعداء جداً بأن لدينا روزبرغ وهاميلتون ولن أبدّل هذا الثنائي لأي سبب"، وأضاف: "لكن يجب علينا أيضاً التفكير في المستقبل، والسائقان باسكال وإيستيبان شابان أثبتا سرعتهما".
وتابع وولف قائلاً: "نعرف باسكال جيداً لأنه معنا منذ فترة طويلة، سواء في فورمولا 3 أو "دي تي أم" وقد لفت الأنظار كثيراً في فورس إينديا"، وختم: "نعلم أقل عن إيستيبان في الوقت الحالي. سننتظر حتى نهاية الموسم لنرى إن كان سيبقى معنا. هذا يعتمد على أدائه في "جي بي 3"، لكننا نتحدث عن استراتيجية للمدى البعيد".