strong>أحمد محي الدين

واصل ذوب آهن الإيراني تقديم العروض القوية محققاً فوزه الثاني توالياً على الجيش العراقي 35-24 (الشوط الأول 18-11) في قاعة حاتم عاشور على طريق المطار، ضمن المجموعة الثانية من بطولة النوادي الآسيوية الـ13 لكرة اليد والتي يستضيفها لبنان حتى السابع من تشرين الأول الجاري. واستهل الإيرانيون المباراة بفرض إيقاعهم الخاص، إذ حققوا تقدماً سريعاً، معتمدين على التجانس الكبير بين اللاعبين مع ترابط مميز بين الخطوط. فتميّز الحارسان رسول دهقاني وعباس أسد زاده، وأمام كل منهما دفاع متراص. وفي الهجوم تميّز الجناحان احسان أبوي وعلي رضا ربيع، بينما ظهر الفريق العراقي قليل الخبرة، حيث لم يجار ذوب آهن


يسعى السد إلى النأهل والصداقة إلى تعزيز آماله
للفارق الكبير في المستوى والإمكانيات. ولم يختلف الشوط الثاني عن سلفه، إذ استمر المنوال عينه مع بعض التراخي للاعبي ذوب آهن، وارتفع الفارق تدريجاً ليستقر على 11 إصابة 26-15 بعد مرور 15 دقيقة، وأشرك المدرب الايراني كيوان صادقي الصربيين ميلان غوربانوف وبويان ستيفانوفيتش اللذين، ربما، يخبّئهما للمواجهتين الباقيتين مع السد القطري والصداقة. وكان أفضل مسجل لذوب آهن عبد الحميد جمالي بـ8 إصابات وأضاف احسان أبوي وايمان نجاد 6، وللجيش مصطفى الشطي وسيف سلاماوي بـ5.
وتقام اليوم مباراتان، سيكون في كل واحدة طرفاً لبنانياً، إذ يسعى السد الى تعويض خسارته أمام مضر السعودي وانتزاع بطاقة الدور نصف النهائي من فولاذ مباركة الإيراني القوي (الساعة 17:45)، تليها مباراة قوية بين الصداقة وذوب آهن في مواجهة لا تقبل القسمة على اثنين ويسعى كل منهما إلى اللحاق بالسد القطري ومضر الى المربع الذهبي (الساعة 19:30).