تأهل الإسباني رافايل نادال المصنف أول إلى الدور ربع النهائي من دورة بانكوك الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 551 ألف دولار، إثر فوزه السهل على البلجيكي روبن بيملمانس 6ـ1 و6ـ4. ويلعب نادال مع الكازاخستاني ميخائيل كوكوشكين الذي فاز على البلجيكي أوليفييه روشو 6ـ3 و5ـ7 و6ـ4.وسقط الإسباني فرناندو فرداسكو المصنف سابعاً أمام الألماني بنيامين بيكر 4ـ6 و4ـ6. ولم يكن الصربي فيكتور ترويسكي السابع أفضل حالاً، وخرج بدوره من الدور الثاني على يد الفنلندي ياركو نيمينن 6ـ7 و2ـ6.


دورة كوالالمبور

بلغ السويدي روبن سودرلينغ، المصنف أول، الدور ربع النهائي من دورة كوالالمبور الدولية البالغة جوائزها 850 ألف دولار، بفوزه على الفرنسي إدوار روجيه ـــ فاسلان بسهولة تامة 6ـ0 و6ـ1.
ويلتقي سودرلينغ المصنف خامساً عالمياً في مواجهته المقبلة مع الكازاخستاني أندري غولوبيف الثامن الذي تغلب بدوره على الجنوب أفريقي كيفن أندرسون 6ـ4 و7ـ6.
وبلغ الدور ذاته التشيكي توماس بيرديتش الثالث بفوزه على الأوزبكي دينيس إيستومين 6ـ4 و6ـ3، وسيواجه الإسباني دافيد فيرر الخامس الذي تغلب على الهندي يوكي بامبري 6ـ2 و6ـ2.

دورة طوكيو

حجزت الدنماركية كارولين فوزنياكي المصنفة أولى مكاناً لها في نصف نهائي دورة طوكيو الدولية للسيدات البالغة جوائزها مليوني دولار بفوزها على البولونية أنييسكا رادفانسكا السادسة 5ـ0 ثم بالانسحاب. وضربت فوزنياكي موعداً في دور الأربعة مع البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا الثامنة، التي تغلبت بدورها على الأميركية كوكو فادنيفيغي 6ـ2 و6ـ1.
وتأمل فوزنياكي (20 عاماً) المصنفة ثانية عالمياً والباحثة عن لقبها الخامس في 2010 والحادي عشر في مسيرتها الاحترافية، أن تكسر التعادل الذي يسيطر على مواجهاتها مع أزارنكا (21 عاماً) الباحثة عن لقبها الخامس، لأنها فازت على منافستها مرتين وخسرت أمامها مرتين أيضاً.
وبلغت الدور ذاته الإيطالية فرانشيسكا سكيافوني الخامسة بفوزها على الأستونية كايا كانيبي 7ـ5 و4ـ6 و7ـ5، وهي ستواجه الروسية يلينا ديمنتييفا السابعة التي أطاحت مواطنتها فيرا زفوناريفا الثانية بالفوز عليها 7ـ5 و6ـ2.
(أ ف ب، الأخبار)



أرضية صلبة لنهائي كأس ديفيس

اختار الاتحاد الصربي للتنس ملعباً ذا أرضية صلبة لإقامة اللقاء النهائي ببطولة كأس ديفيس بين صربيا وفرنسا في الفترة من الثالث إلى الخامس من كانون الأول المقبل في بلغراد.
وأعلن الاتحاد في بيان أنه «بوصفها البلد المضيف، فإن صربيا من حقها اختيار نوع أرضية الملعب، وفضلت الأرضية الصلبة».
وتأهلت صربيا إلى المباراة النهائية للمرة الأولى، بفوزها على جمهورية التشيك 3ـ2، بعدما كانت متأخرة 2ـ1. إلا أن مشاركة نجمها نوفاك ديوكوفيتش (الصورة) المصنف ثانياً عالمياً أسهمت في تحقيقها الفوز، بينما سحقت فرنسا الطرف الآخر في النهائي، منتخب الأرجنتين 5ـ0 في لقاء قبل النهائي الآخر.
(رويترز)