يبدو أن توتر العلاقة بين ريال مدريد الإسباني ومانشستر يونايتد الإنكليزي بعد فشل إنتقال حارس الأخير، ديفيد دي خيا، إلى صفوف الأول بسبب تأخر وصول الوثائق المطلوبة إلى رابطة أندية المحترفين الإسبانية بعد انتهاء الموعد الرسمي في منتصف الليل، لن يتوقف على هذه الصفقة التي، بالمناسبة، ذكرت صحيفة «ذا دايلي ميرور» الإنكليزية أمس أنها لن تُجرى في الشتاء المقبل بل سيبقى الحارس مع فريقه حتى انتهاء عقده في صيف 2016، إذ يبدو، بحسب تقارير إسبانية وإنكليزية، أن الفريقين سينتقلان إلى «معركة» جديدة في الإنتقالات الشتوية المقبلة لضم النجم الألماني ماركو رويس لاعب بوروسيا دورتموند.


فقد أوردت صحيفة «إل موندو ديبورتيفو» الإسبانية أن النادي الملكي سيحاول جدياً حسم صفقة رويس لمصلحته بعدما رُبط مراراً بالإنتقال إلى صفوفه.
وتزامناً، كانت صحيفة «ذا دايلي ستار» الإنكليزية تفيد بأن يونايتد يريد الحصول على رويس عبر إقحامه إعارة البلجيكي عدنان يانوزاي لدورتموند في الصفقة.
من جهة أخرى، تحدث الألماني يورغن كلوب، المدرب السابق لبوروسيا دورتموند، الذي قرر أخذ فترة راحة، عن مستقبله مؤكداً أنه لا يستبعد الإشراف على أحد الفرق غير الكبرى في أوروبا.
ونقلت صحيفة «بيلد» المحلية عن كلوب قوله: «سأكون في مكان ما في العالم، لكن ليس بالضرورة في فريق كبير»، وأضاف: «هناك الكثير من المشاريع الجيدة جداً والمثيرة للإهتمام، والتي يمكن أن أقدّم فيها المساعدة».