نظّم نادي العهد احتفالاً لتخريج طلاب مدرسته الكروية الصيفية بعد إنهائهم البرنامج التدريبي المقرر، لمدة أربعين يوماً بإشراف نخبة من المدربين المختصين، أشرفوا على تدريب ما يقارب 400 مشارك هذا العام. وذلك برعاية بلدية برج البراجنة ومعاهد الآفاق،

وقد أقيم الاحتفال بالمناسبة في ملعب نادي العهد، بحضور مسؤول منطقة بيروت في حزب الله السيد أحمد صفي الدين ومسؤول التعبئة الرياضية الحاج محمد عاصي ورئيس بلدية برج البراجنة جمال رحال والمدير العام لمعاهد الآفاق فادي ناصر وفاعليات بلدية ورسمية ورياضية وإعلامية وحشد كبير من أهالي الطلاب المشاركين والمسؤولين.
وبعد كلمة الافتتاح، ظهر لاعبو فريق العهد الأول، حامل لقب بطل لبنان، أمام تصفيق الحضور الحاشد من مسؤولين وأهالٍ وإعلاميين، مستعرضاً جهوزيته للدفاع عن اللقب لسنوات. وقدمت مجموعات من الفرق الناشئة لمختلف الفئات العمرية (بين السادسة والسادسة عشرة) بألوان مختلفة عروضاً فنية في المهارات الكروية، شاركهم فيها طلاب المدرسة الكروية، تلاها عروض قتالية لفريق العهد في رياضة الكيوكو شنكاي (الفائز بألقاب عدة في بطولات لبنان).
وألقى بعدها السيد أحمد صفي الدين كلمة أكد من خلالها أهمية دعم الرياضة والرياضيين كشريحة أساسية من هذا المجتمع والاهتمام بالمدارس الكروية لبناء مستقبل متطور، ثم كانت كلمة شكر للحاج محمد عاصي لكل من ساهم بإنجاح المدرسة الكروية التاسعة التي وصل مجموع المشاركين فيها في مختلف القطاعات الى 1524 مشاركاً، وهو رقم قياسي في تاريخ المدارس الكروية اللبنانية، في مناطق عدة، معلناً استمرار المدرسة الكروية طيلة العام بعد نجاحها الكبير.
وفي الختام، قدمت دروع شكر وتقدير للسيد صفي الدين راعي المهرجان ولبلدية برج البراجنة ومعاهد الآفاق رعاة المدرسة الكروية، ثم بدأ تكريم المشاركين المميّزين وعددهم 60 طالباً مميزاً، وجرى تخريج باقي الطلاب وعددهم 350 طالباً وتسليمهم ميداليات وشهادات وسط أجواء احتفالية وحشد من الأهالي ناهز الألف شخص.