ضجّت الصحافة العالمية امس بنبأ توسّعت فيه صحيفة "ذا دايلي مايل" البريطانية ومفاده رحيل الاسباني جوسيب غوارديولا عن بايرن ميونيخ بطل المانيا عند نهاية عقده اواخر الموسم الحالي.

وفي وقتٍ ذكرت فيه صحيفة "ذا دايلي مايل" البريطانية ان "بيب" اتخذ قراره وسيعلن هذا الامر في الأسبوع المقبل، ذهبت الى القول بأن بايرن سيستبدل مدربه الحالي بالايطالي كارلو انشيلوتي الذي عُرض عليه تدريب تشلسي لكنه لا يملك الحماسة للعودة الى الفريق اللندني.
هذا وقد افادت الصحيفة عينها بان قطبي مانشستر، يونايتد وسيتي، اضافة الى تشلسي يترقبون قرار غوارديولا للتعاقد معه سريعاً، وخصوصاً بعدما ربطته تقارير سابقة بموافقته على تدريب سيتي لدى رحيله عن بايرن.
وعلى الخط الانكليزي ايضاً، عُلم ان مسؤولي تشلسي يبحثون حالياً في مصير المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بعد النتائج الكارثية التي حققها الفريق باشرافه هذا الموسم، وخصوصاً بعد ظهور علامة استفهام كبرى حول إمكانية استمراره على رأس الجهاز الفني وسط كلام عن عدم رضى بعض اللاعبين عنه.
كذلك، أوردت الصحف الانكليزية أنه سيتعين على مالك النادي الروسي رومان أبراموفيتش دفع تعويض قيمته حوالي 13.7 مليون يورو إذا ما أراد التخلي عن خدمات مورينيو، وذلك بعدما جرى تجديد عقده في آب الماضي لمدة 4 سنوات.
وفي إسبانيا، تتجه الأمور نحو إقالة مدرب ريال مدريد رافايل بينيتيز، وتعيين مدرب الفريق الرديف، الفرنسي زين الدين زيدان بدلاً منه.
وأشارت صحيفة "ليكيب" الفرنسية إلى أن ريال فقد الثقة بمدربه الحالي، وأن رئيس النادي فلورنتينو بيريز يريد تحقيق حلم قديم بتعيين زيدان مدرباً للفريق الملكي. أما "ماركا" الإسبانية، فأوردت أن زيدان سيتولى تدريب الفريق في حال إقالة بينيتيز قبل نهاية الموسم، وذلك بعد سقوط الأخير أمام فياريال 0-1 في الدوري المحلي، وابتعاده 5 نقاط عن برشلونة وأتلتيكو مدريد. وكان زيدان (43 عاماً) قد قال سابقاً إنه ليس جاهزاً لتدريب فريقه السابق، اثر تداول اسمه، وتحديداً بعد الخسارة الفادحة التي لقيها ريال أمام غريمه التقليدي برشلونة 0-4 على ملعبه في الدوري المحلي الشهر الماضي.