لا يزال الألماني الموهوب مسعود أوزيل يستحوذ على الاهتمام في سوق الانتقالات هذا الصيف، إذ بعد أن وصلت مفاوضات تجديد العقد بين أحد أفضل اكتشافات مونديال جنوب أفريقيا 2010 لكرة القدم وناديه فيردر بريمن الى حائط مسدود، أبدى ريال مدريد الاسباني وأرسنال الانكليزي استعدادهما لضمّ اللاعب.

وبحسب صحيفة «ذا دايلي مايل» البريطانية، أمس، فإن ريال مدريد لا يمانع رحيل لاعبي وسطه الهولندي رافايل فان در فارت والبرازيلي كاكا عن صفوفه من أجل إفساح المجال لحضور أوزيل في التشكيلة الرسمية للبرتغالي جوزيه مورينيو هذا العام.
من جهته، فإن نادي «المدفعجية»، المعروف عنه تقشّفه في سوق الانتقالات، مستعد لدفع مبلغ 20 مليون يورو من أجل التعاقد مع أوزيل، ما يعني ربما موافقته على بيع سيسك فابريغاس الى برشلونة الاسباني. وفي انكلترا، كشف مدير أعمال مهاجم تشلسي الايفواري ديدييه دروغبا، أن الأخير تلقّى عرضاً للانتقال الى صفوف مانشستر سيتي. وقال ثيرنو سايدي: «ان الاتصال الوحيد الذي تلقيته مباشرة كان من قبل مانشستر سيتي»، ما يعزّز الفرضيات التي ترجح انتقال دروغبا الى سيتي في الوقت الذي يسعى فيه النادي اللندني إلى التعاقد مع الاسباني فرناندو توريس مهاجم ليفربول بديلاً لقائد ساحل العاج، رغم أن سايدي قال إن لاعبه «في وضعٍ جيّد في تشلسي»، إلا ان صحيفة «ذا صن» أفادت أمس بأن الايطالي روبرتو مانشيني، مدرب سيتي، على استعداد لضم دروغبا بعقد لمدة ثلاث سنوات مقابل 23 مليون يورو.
وفي تركيا، وضع هاري كيويل، جناح منتخب اوستراليا، حدّاً لتكهنات ربطته بالعودة للّعب في بلاده، بعدما وافق على تمديد تعاقده مع غلطة سراي لعامٍ آخر.
وقال النادي التركي في بيانٍ مقتضب نشر في موقعه على شبكة «الإنترنت» إن اللاعب البالغ من العمر 31 عاماً سيوقّع رسمياً على تمديد التعاقد معه بعد اجتيازه الكشف الطبي الروتيني.
وكان كيويل لاعب ليفربول وليدز يونايتد سابقاً قد انضم الى النادي التركي في عام 2008، لكنّ الاصابات طاردته طوال الموسم الماضي.
(الأخبار، رويترز)