تربعت غانا على صدارة المجموعة الرابعة بتعادلها مع أوستراليا 1ـ1 أول من أمس، بينما عبرت هولندا إلى دور الـ16 رغم عدم تقديمها مستوى مميزاً مجدداً، بعد فوزها على اليابان 1-0، مستفيدةً في الوقت عينه من فوز الدنمارك على الكاميرون 2-1.


غانا × أوستراليا 1 ـ 1

حصلت غانا على ركلة جزاء لتخرج متعادلة بصعوبة مع أوستراليا 1ـ1، في «رويال بافوكنغ ستاديوم» في روستنبرغ، في ختام الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة.
وبعد فوزها على صربيا 1-0 بهدف جاء من ركلة جزاء أيضاً، تمكنت غانا من الخروج بأقل حدٍّ من الخسائر، إذ إن أوستراليا تمكنت من التقدّم في هذا اللقاء، ثم كانت قريبة من الفوز باللقاء رغم لعبها بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الـ24 إثر طرد المهاجم المخضرم هاري كيويل بسبب لمسه الكرة بيده عند الخط المرمى، ما أهدى إلى الغانيين هدف التعادل.
وبعد هجمات متبادلة بين المنتخبين مطلع الشوط الأول، احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة من 30 متراً لمصلحة أوستراليا أطلقها مارك بريشيانو، فأفلتت من يدي الحارس الغاني ريتشارد كينغستون ليتابعها بريت هولمان إلى الزاوية البعيدة (11).
وسنحت الفرصة الأولى لغانا عندما توغل أسامواه جيان داخل المنطقة وأطلق كرة قوية تصدى لها أحد المدافعين في اللحظة الأخيرة، فحولها إلى ركلة ركنية، نفذت ووصلت إلى أندريه أيوو باتجاه المرمى فارتطمت بيد كيويل، فلم يتردد الحكم في طرد الأخير واحتساب ركلة جزاء انبرى لها جيان بنجاح، مضيفاً هدفه الثاني في البطولة بالطريقة عينها (26).
ورفعت غانا رصيدها إلى 4 نقاط وانتزعت الصدارة من ألمانيا التي خسرت أمام صربيا 0ـ1، فيما حصلت أوستراليا على أولى نقاطها.
وفي الجولة الثالثة المقررة بعد غدٍ، تلتقي غانا مع ألمانيا، وصربيا مع أوستراليا.

هولندا × اليابان 1ـ0

بلغت هولندا دور الـ16 بفوزها الصعب وغير المقنع على اليابان 1ـ0، على ملعب «موزيس مابيدا» في دوربان، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة.
الشوط الأول كان متواضع المستوى، فاعتمد المنتخب الهولندي على أدائه المعهود بالسيطرة على الكرة، لكن عابه البطء الشديد وغياب الهدف الواضح، كأنه في حصة تدريبية يتدرب فيها اللاعبون على إمرار الكرة في وسط الملعب من دون وضع هدف لهم بالانطلاق إلى الأمام وتسجيل الأهداف. واندفع الهولنديون إلى الهجوم منذ بداية الشوط الثاني، وخصوصاً عبر الأطراف، وقد حصلوا على هدفهم الثمين حين مرر جيوفاني فان برونكهورست كرة أبعدها توليو تاناكا برأسه فوصلت إلى روبن فان بيرسي الذي جهّزها لويسلي سنايدر فأطلقها الأخير من خارج المنطقة باتجاه الزاوية اليمنى طار لها الحارس إيجي كاواشيما لإبعادها من دون نجاح (53).

الكاميرون × الدنمارك 1 ـ 2

أقصى المنتخب الدنماركي نظيره الكاميروني من المونديال بفوزه عليه 2ـ1، على ملعب «لوفتوس فيرسفيلد ستاديوم» في بريتوريا، ضمن المجموعة.
وارتقت المباراة إلى مستوى عالٍ لأن المنتخبين قدّما أداءً هجومياً مثيراً وحصلا على الكثير من الفرص، إذ لم ينتظر الكاميرونيون كثيراً لهزّ شباك الحارس توماس سورنسن بعد خطأ فادح من كريستيان بولسن الذي سلّم الكرة إلى بيار ويبو عندما كان يحاول إمرارها إلى زميله، فعسكها الأخير إلى سامويل إيتو الذي أطلقها من حدود المنطقة إلى الزاوية اليمنى الأرضية للمرمى الدنماركي (10).
وغابت الفرص عن المرميين حتى الدقيقة 33 عندما كسر دينيس روميدال مصيدة التسلل بعد تمريرة طويلة متقنة وصلته من منطقة فريقه وتوغل في الجهة اليمنى قبل أن يلعب الكرة لنيكلاس بندتنر الذي أودعها الشباك من مسافة قريبة جداً.
لكن في الشوط الثاني تمكن الدنماركيون من التقدم عبر المتألق روميدال الذي توغل على الجهة اليمنى للمنطقة الكاميرونية وتلاعب بجان ماكون ثم وضع الكرة بذكاء في الزاوية اليمنى الأرضية للمرمى (61).
ورفعت هولندا رصيدها إلى 6 نقاط، مقابل 3 نقاط للدنمارك واليابان، بينما بقيت الكاميرون من دون أي نقطة. وتقام الجولة الأخيرة الخميس، حيث تلعب هولندا مع الكاميرون، والدنمارك مع اليابان.