توِّج الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول ببطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، للمرة الثانية في مسيرته، بعد فوزه على غريمه السويسري روجيه فيديرر الثاني 6-4 و5-7 و6-4 و6-4، حارماً الأخير العودة الى منصة تتويج فلاشينغ ميدوز للمرة الأولى منذ 2008. وهذا هو اللقب العاشر لديوكوفيتش والثاني في فلاشينغ ميدوز بعد 2011 ، وقال: «لقد فزت بثلاث مجموعات من أصل أربع. هذا أكثر مما كنت أتمناه دون شك».


وتابع ديوكوفيتش الذي يصل الى نهائي جميع البطولات الأربع الكبرى في موسم واحد للمرة الأولى في مسيرته بأنه يشعر بالفخر لتمكنه من الفوز على غريمه السويسري للمرة الثانية على التوالي في نهائي بطولة كبرى بعدما تغلب عليه أيضاً في نهائي ويمبلدون.
ولم يتأثر ديوكوفيتش بانزلاقه خلال المجموعة الأولى وإصابته بجرح في ركبته وكوعه، إذ تمكن من حسمها لمصلحته، ليضع بذلك حدّاً لسلسلة انتصارات فيديرر الذي خرج فائزاً من 28 مجموعة متتالية قبل أن يصطدم بالصربي في النهائي.
ورغم نجاح فيديرر في اطلاق المواجهة من النقطة الصفر بعد فوزه في المجموعة الثانية، الا أن ديوكوفيتش أظهر عزيمة كبيرة واصراراً هائلاً على حسم المواجهة لمصلحته بعدما خسر إرساله في ثلاث مناسبات فقط من أصل 23 فرصة حصل عليها غريمه السويسري الذي ارتكب 54 خطأ غير مباشر.
ومن المؤكد ان فيديرر كان يمني النفس بأن يخرج من عطلة نهاية الأسبوع وفي جعبته لقبه الثامن عشر في الـ»غراند سلام»، لكن ديوكوفيتش وقف له بالمرصاد وأدرك التعادل في مواجهاته المباشرة مع السويسري بتحقيقه فوزه الحادي والعشرين عليه من أصل 42 مواجهة بينهما.

دورة أوساكا

بلغت الأميركية ماديسون برينغل المصنفة ثالثة الدور الثاني من دورة أوساكا اليابانية الدولية البالغة قيمة جوائزها 250 الف دولار بفوزها على الألمانية آنا لينا فريدسمان 6-3 و6-1.
كما تأهلت الى الدور ذاته، الأميركية كريستنيا ماكايل والكرواتية آليا تومليانوفيتش المصنفتان سادسة وسابعة توالياً، بفوز الأولى على الكازاخستانية يوليا بوتينتسيفا 6-3 و7-5، والثانية على المجرية تيميا بابوش 3-6 و6-4 و7-6. كذلك، عبرت البلجيكية يانينا فيكماير بفوزها على التشيكية كاتيرنيا سينياكوفا 6-4 و6-3.