تأهل فريق الراسينغ إلى نصف نهائي كأس التحدي كثاني المجموعة الأولى خلف الساحل بعد فوزه الصعب على الحكمة 1 - 0 على ملعب الصفاء. وسجّل هدف الراسينغ لاعبه الروماني أوكتسافين، علماً بأنه أهدر ركلة جزاء في الشوط الثاني.

وسيلعب الراسينغ مع الاجتماعي الذي تأهل إلى نصف النهائي متصدراً المجموعة الثانية بعد فوزه على الشباب الغازية 2 - 1 على ملعب العهد. فيما سيلعب السلام زغرتا ثاني المجموعة مع الساحل في نصف النهائي الثاني.

وسجّل هدفي الاجتماعي الغاني دايفيد أوكوكو، فيما سجل هدف الشباب الغازية حسن الحاج. وأكمل الاجتماعي الدقائق الأخيرة ناقص العدد بعد طرد لاعبه وسام الرفاعي.
في كأس النخبة، يُختتم اليوم الدور الأول، حيث يلعب النجمة مع الصفاء على ملعب بحمدون عند الساعة 15.30 في صراع مفتوح على بطاقة التأهل الثانية إلى نصف النهائي عن المجموعة الأولى التي سبق أن تأهل عنها العهد في الجولة الثانية بعد تعادله مع الصفاء 1 - 1 وقبله الفوز على النجمة 2 - 0.
وبالتالي لا يملك النجمة خياراً آخر غير الفوز على الصفاء لمرافقة العهد إلى دور الأربعة كثاني المجموعة. أما الصفاء فيكفيه التعادل حتى يصعد إلى نصف النهائي. وبناءً عليه، ستكون المباراة نارية، خصوصاً أن الصفاء قدّم أداءً أمام العهد لا يعكس انطلاق استعداده المتأخر بقيادة المدير الفني الجديد إميل رستم.
أما النجمة فسيكون على مدربه الروماني تيتا فاليريو إيجاد حل لمشكلة إهدار الفرص، أمام فريقه السابق الصفاء، خصوصاً عبر أحمد توريه، وقد يريح توقيع لاعب خط الوسط فارانت بزديكيان عقداً مع الفريق نفسية اللاعب، ما قد يساعده على تقديم المزيد كي يقنع الجمهور النجماوي. هذا الجمهور الذي سيكون تحت المراقبة بعد الأعمال التي قام بها في اللقاء الأول مع العهد وغُرِّم على إثره بمبلغ مليون ليرة من قبل الاتحاد. فأداء جمهور النجمة هو جواز السفر للحضور الجماهيري في الدوري على صعيد القوى الأمنية.
في المجموعة الثانية، يلعب الأنصار مع النبي شيت عند الساعة 15.30 على ملعب العهد. وكان الأنصار قد ضمن تأهله إلى نصف النهائي، مستفيداً من فوزه على طرابلس 4 - 3 وتعادل الأخير مع النبي شيت 1 - 1. وبناءً عليه، يحتاج سفير البقاع إلى تعادل للتأهل كثاني المجموعة. أما فوزه فيعني تصدره وتأهل الأنصار كثاني المجموعة، ما يعني أنه قد يواجه العهد في نصف النهائي بنسبة كبيرة.