strong>عاد القادسية الكويتي بفوز ثلاثي على مضيفه النجمة بعدما تقدم بهدفين، فيما تفوق النجمة في الشوط الثاني وفرّط بفوز قريب، قبل أن يتلقى الثالث بدم بارد، فتأهل القادسية وابتعد النجمة، وخسر العهد أمام مضيفه ناساف برباعية


بدأ القادسية اللعبة بعزف شبه منفرد، وتقدم سريعاً بهدف من كرة طويلة سبق إليها جهاد الحسين ورفعها لوب فوق الحارس عبدو طافح (5). وصدّ طافح كرتين للشمعان والدولي بدر المطوع، وسدد ماكيتي أول كرة نجماوية في حضن الحارس (19)، وطوّع المطوع دفاع النجمة وانفرد فصدّ طافح كرته. وانتقل النجمة للهجوم وأطاح ماكيتي برأسه أسهل وأخطر كرة على باب المرمى (22)، وفاجأ عبد العزيز الشمعان الجميع بكرة من 25 متراً مرت من تحت الحارس طافح (25)، وردّ أحد نجوم اللعبة بلال نجارين المتقدم برأسية صدمت القائم، وكثرت أخطاء ماكيتي واعتراضاته، ورفع الكابتن عطوي كرة حوّلها ماكيتي برأسه فكتمها أكرم المغربي المتطور ولفّها بقوة لترتد من الحارس (45).
وبدأ النجمة الشوط الثاني ضاغطاً، على وقع هتاف الجمهور المتزايد، وتألق نجارين بثلاث كرات لامست خشبات المرمى، ووضحت معاناة القادسيين، وأحيا رأس المغربي أمل النجمة بهدف رائع حين سكب كرة عطوي في قلب المرمى (67). وأضاع ماكيتي فرصة التعادل حين سدد كرة انفرادية في قدمي الحارس. ومن هجمة مرتدة نادرة خطف بدر المطوع كرة من خط المنطقة، مسجلاً هدفاً ثالثاً في مرمى طافح (72). وطُرد كيتا القادسي بصفراء ثانية (73) فضغط النجمة، ونزل علي ناصر الدين ومحمد قرانوح ولم تجد كرة علي ناصر الدين البديل من يتابعها، وختم علي بصاروخ صده الحارس علي جواد (93).
* قاد اللقاء الحكم العماني إبراهيم الحوسني ومواطناه خالد الهناي وحميد الشيدي.
* ضمن القادسية التأهل بــ11 نقطة، وصار النجمة ثالثاً بـ7 نقاط وفقد الفرصة.

مباريات اليوم


سجل جمهور النجمة حضوراً مميزاً أنعش فريقه حتى النهاية لولا..
يستضيف شباب الأردن الأردني، اليوم، أهلي صنعاء اليمني، في المجموعة الأولى، ويلعب الكرامة السوري مع صحم العماني.
* وفي المجموعة الثانية، يسعى الكويت الكويتي، حامل اللقب، إلى حسم بطاقة التأهل أمام مضيفه الهلال اليمني. ويكفيه التعادل، فيما يلزم الهلال الفوز مع تعثر الكويت في الجولة الأخيرة أمام براذرز.
* في الرابعة، خسر العهد أمام مضيفه ناساف الأوزبكي 4 ـــــ0، وفاز الجيش السوري على مضيفه كاظمة الكويتي بهدف، وتأهل ناساف وكاظمة.
* وفي الخامسة، يقابل الريان القطري فريق الوحدات الأردني، طامحاً إلى رفع رصيده إلى 12 نقطة لضمان التأهل رسمياً، والتمسك بالصدارة ليضمن إقامة لقاء الدور الثاني على ملعبه بوصفه بطلاً للمجموعة، والوحدات (6 ن) يلعب للتأهل ولرد اعتباره لخسارته الثقيلة أمامه في عمّان 2-4.
* في السادسة، يلعب سيرويجايا الإندونيسي، المتصدر بـ7 نقاط، مع فيكتوري من جزر المالديف، الرابع بـ4، وبيكامكس بينه دونغ الفييتنامي، الثاني بـ7، مع سيلانغور الماليزي، الثالث بـ4. ويضمن الفريقان المضيفان التأهل في حال فوزهما.


زيزو راضٍ وإبراهيم راضٍ