يستهل منتخب لبنان للرجال في كرة السلة مبارياته في بطولة الأمم الآسيوية الـ28 التي تستضيفها الصين بين 23 ايلول الجاري و3 تشرين الأول المقبل بمواجهة منتخب تايوان عند الساعة الرابعة والنصف من بعد ظهر اليوم الأربعاء بتوقيت بيروت وعينه على تحقيق اول فوز له يعطيه جرعة معنوية في مشواره الآسيوي.


وسيلتقي لبنان (المصنف 34 عالمياً و6 آسيوياً) مع تايوان (المصنفة 44 عالمياً و7 آسيوياً) في مباراة مفتوحة على كافة الاحتمالات وخصوصاً ان لبنان يدخل المسابقة وهو حامل لقب بطولة غرب آسيا من دون اي خسارة والساعي الى اعادة أمجاده الآسيوية، بعدما نجح في مقارعة اقوى منتخبات القارة الصفراء وهي الأكبر في العالم منذ بداية الألفية الثالثة، حيث صعد الى منصات التتويج وصيفاً ثلاث مرات.
وتكتسب بطولة الأمم الآسيوية الحالية نكهة مميزة وأهمية كبيرة، اذ ان الفائز باللقب يتأهل مباشرة الى اولمبياد ريو دي جينيرو البرازيلي الذي سيقام الصيف المقبل، فيما سيخوض اصحاب المراكز الثاني والثالث والرابع ملحق دوري خاصا يكون بمثابة الفرصة الأخيرة للمنتخبات التي ترغب بخوض غمار منافسات الأولمبياد.
ويعكف الجهاز الفني لمنتخب الأرز بقيادة المدرب الصربي فاسيلين ماتيتش على وضع اللمسات الأخيرة على التشكيلة التي سيستهل بها المباراة ضد تايوان مع اكتمال صفوف منتخب لبنان بالتحاق اللاعب جاي يونغبلود بالبعثة اللبنانية الاثنين الماضي.
وسيخوض لبنان مباريات البطولة القارية باللاعبين: جان عبد النور(قائداً للفريق)، امير سعود، محمد علي حيدر، وائل عرقجي، جوزيف ابي خرس، احمد ابراهيم، نديم سعيد، رودريغ عقل، شارل تابت، باسل بوجي، عمر الايوبي وجاي يونغ بلود.
يشار الى ان قرعة بطولة الأمم الآسيوية أوقعت لبنان في المجموعة الرابعة الى جانب قطر وتايوان وكازاخستان على ان يلعب لبنان ضد تايوان الأربعاء وضد قطر الخميس ويختتم مبارياته في الدور الأول ضد كازاخستان وجميع مبارياته محددة عند الساعة الرابعة والنصف بعد الظهر بتوقيت بيروت.
على صعيد آخر عُقد الثلاثاء اجتماع ترأسه الأمين العام للاتحاد الآسيوي هاغوب خاتجيريان (لبناني الجنسية) وضم مسؤولي بعثات الدول المشاركة في البطولة. وحضر عن الوفد اللبناني رئيسه نادر بسمة ومدير المنتخبات الوطنية مارون جبرايل ومدير الفريق جورج كلزي. وخلال اللقاء، نوقشت جميع الأمور بالمتعلقة بالبطولة.