أصبح فريق «مرسيدس جي بي» فريقاً ألمانياً مئة في المئة بعدما عيّن الألماني نيك هايدفيلد سائقاً ثالثاً له لينضمّ إلى مواطنَيه بطل العالم السابق ميكايل شوماخر العائد عن اعتزاله ونيكو روزبرغ.

ووجد هايدفيلد (32 عاماً) الذي بدأ خطواته الأولى في عالم رياضة المحركات في «فورمولا فورد» و»فورمولا 3» و«فورمولا 3000» ثم انتقل إلى الفئة الأولى عام 2000 وقاد لفرقٍ صغيرة نسبياً مثل بروست وجوردان، بنفسه من دون فريق بعد انتهاء الموسم الماضي بسبب انسحاب الفريق الألماني ـ السويسري «بي أم دبليو ـ ساوبر» من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1.
وأرادت الشركة الألمانية العملاقة أن تكون «مانشافات» الفورمولا 1، كما أعلنت خلال تقديم سيارتها «أم جي بي دبليو 01»، وذلك نسبة إلى منتخب ألمانيا لكرة القدم.
وهذه هي المشاركة الأولى الكاملة (كمصنع للهيكل والمحرك) لمرسيدس في بطولة العالم لسباقات الفورمولا 1 منذ 1955.