«الظاهرة» رونالدو يساهم في تطوير الكرة الصينية بـ 30 مدرسة


أعلن «الظاهرة» البرازيلي رونالدو أنه سيفتتح 30 مدرسة لكرة القدم في الصين على أن تكون البداية في شهر تشرين الثاني المقبل.
وستتركز هذه المدارس في الأساس في بكين وشنغهاي وشينتشين وفقاً لما ذكرته وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، بينما سيكون رونالدو حاضراً على الأرجح عند افتتاح أول مدرسة في العاصمة.

وتأتي هذه الخطوة بتشجيع من الرئيس الصيني شي جين بينغ لتطوير كرة القدم في البلاد.
وقال رونالدو (39 عاماً): «إضافة إلى الجانب التجاري فإن السبب الرئيسي بالنسبة لي لافتتاح مدارس لكرة القدم في الصين يعود إلى وجود عدد كبير من المشجعين واللاعبين في البلاد كما تركّز الحكومة الصينية على تطوير كرة القدم».
وأضاف: «أتمنى أن تساعد طريقتي في التدريب على تطوير كرة القدم الصينية. أعتقد أن كرة القدم الصينية لديها القاعدة العريضة والرغبة لكنها ربما تفتقر إلى الأسلوب الصحيح للتدريب».

إقالة أول مدرب في الدوري الإيطالي

أقال كاربي، الذي يخوض موسمه الأول على الإطلاق في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم، مدربه فابريتسيو كاستوري، وذلك بسبب النتائج السيئة.
ولم يحصل كاربي سوى على نقطتين من مبارياته الست الأولى في دوري الأضواء، ما دفعه إلى التخلي عن مدربه الذي ودّع الفريق بهزيمة ساحقة أمام روما (1-5) يوم السبت.
وتتحدث وسائل الإعلام الإيطالية عن أن جوسيبي سانوني، الذي أشرف على كاتانيا في الدرجة الثانية الموسم الماضي، سيخلف كاستوري في هذا المنصب.

رئيس فيراري: فيتيل بحاجة لحظ اليانصيب

قلل ماوريتسيو أريفابيني رئيس فيراري، من فرصة سائق الفريق الألماني سيباستيان فيتيل، بإحراز لقب بطولة العالم للفورمولا 1، معتبراً أنه سيكون بحاجة إلى حظ اليانصيب لتحقيق هذا الأمر بعد عودة مرسيدس إلى التألق في سباق اليابان الأحد الماضي.
وقبل خمسة سباقات على نهاية الموسم وبحد أقصى حصول أي سائق على 125 نقطة، فإن فيتيل يتأخر بفارق 59 نقطة عن سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون، حامل اللقب والمتصدر الحالي، الذي حقق فوزه الثامن هذا الموسم في المرحلة الأخيرة.
وقال أريفابيني للصحافيين رداً على سؤال بشأن امتلاك فيتيل هذا العام فرصة للفوز ببطولة العالم للمرة الخامسة: «إذا فاز المرء باليانصيب يتحوّل إلى مليونير وحتى يفوز باليانصيب يحتاج إلى الحظ».
وأضاف رئيس فيراري: «ولذلك فالإجابة نعم إذا كان الحظ معنا، لكننا في حاجة إلى حظ كبير حقاً».
وحقق فيتيل، بطل العالم أربع مرات مع فريق «ريد بُل»، الفوز بثلاثة سباقات حتى الآن خلال موسمه الأول مع فيراري.
من جهته، رفض فيتيل الإستسلام وقال: «الأمر لم يحسم حتى ينتهي تماماً، الفرصة لا تزال قائمة. بالطبع أدرك صعوبة الموقف لأن المنافس قوي جداً».
وأضاف السائق الألماني الذي فاز ببطولة العالم لأول مرة في 2010: «من الناحية الواقعية يبدو الأمر صعباً جداً لكن من يدري ماذا يمكن أن يحدث؟ يجب أن نؤدّي عملنا وهذا أقصى ما نستطيع فعله».