عوّض مانشستر يونايتد الإنكليزي هزيمته في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية أمام أيندهوفن الهولندي 1-2 بفوز صعب على ضيفه فولسبورغ الألماني بالنتيجة ذاتها، في أبرز مباريات أمس ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات. وباغت الضيوف أصحاب الأرض بافتتاحهم التسجيل مبكراً منذ الدقيقة الرابعة بعد اختراقة من الجهة اليمنى للإيطالي دانيال كاليغيوري الذي مرر الكرة إلى جوليان دراكسلر ومنه إلى ماكس كروزه ليعيدها إلى كاليغيوري الذي لم يتوان عن تسديدها في الشباك.


لكن يونايتد تمكن من استيعاب الصدمة وفرض سيطرته على المباراة وشكل خطورة بدءاً من الدقيقة 12 عبر تسديدة الإسباني خوان ماتا التي أبعدها البرازيلي دانتي في الوقت المناسب قبل أن تتابع طريقها إلى الشباك. وواصل يونايتد ضغطه حيث اخترق الفرنسي أنطوني مارسيال من الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية وصلت إلى واين روني الذي أطاحها عالياً بغرابة (26).
وحملت الدقيقة 34 هدف التعادل ليونايتد من ركلة جزاء حصل عليها ماتا من لمسة يد على كاليغيوري ترجمها بنفسه بنجاح (34).
ولم ينتظر يونايتد طويلاً في الشوط الثاني ليضيف الهدف الثاني بعد كرة عرضية وصلت إلى نجم المباراة ماتا، فلعبها بالكعب رائعة من حدود منطقة الجزاء لتصل إلى كريس سمولينغ الذي تابعها في الشباك (53). وكاد فولسبورغ يسجل هدف التعادل سريعاً بتسديدة من كاليغيوري، لكن الحارس الإسباني ديفيد دي خيا تمكن من إبعادها.
وازدادت خطورة الضيوف، خصوصاً بعد إشراك أندريه شورله بدلاً من ماكسيميليان أرنولد في الدقيقة 70 حيث شكّل خطورة على مرمى يونايتد، إلا أنها لم تسفر عن أهداف، ليحصد فريق المدرب الهولندي لويس فان غال فوزه الأول.


سجل كريستيانو رونالدو هدفي الفوز لريـال مدريد على مالمو

وفي المباراة الثانية، فاز سسكا موسكو الروسي على ضيفه أيندهوفن الهولندي 3-2، سجلها النيجيري أحمد موسى (7) والعاجي سيدو دومبيا (21 و36 من ركلة جزاء) لسسكا، والبلجيكي ماكسيم ليستيين (60 و68) لأيندهوفن.
واحتدمت المنافسة في المجموعة، إذ إن كل فريق فيها يمتلك 3 نقاط.
وفي المجموعة الأولى، قاد البرتغالي كريستيانو رونالدو ريـال مدريد الإسباني لانتصاره الثاني وجاء على مضيفه مالمو السويدي 2-0.
وسجل رونالدو الهدفين في الدقيقتين 29 و90.
من جهته، عاد باريس سان جيرمان الفرنسي من أوكرانيا بالنقاط الثلاث بفوزه الكبير على شاختار دونيتسك 3-0، سجلها سيرج أورييه (7) والبرازيلي دافيد لويز (23) وداريو سرنا (90 خطأ في مرمى فريقه).
ويتصدر ريـال مدريد الترتيب بـ 6 نقاط بفارق الأهداف عن سان جيرمان، فيما يأتي مالمو وشاختار في المركزين الثالث والرابع على التوالي من دون نقاط.
وفي المجموعة الثالثة، تعرّض أتلتيكو مدريد الإسباني لخسارة مفاجئة على أرضه أمام بنفيكا البرتغالي 1-2، سجلها الأرجنتيني أنخل كوريا (23) لأتلتيكو، ومواطنه نيكولاس غايتان (36) وغونكالو غويديس (51) لبنفيكا. وأسقط أستانة الكازاخستاني ضيفه غلطة سراي التركي في فخ التعادل 2-2، في مباراة «النيران الصديقة»، حيث سجل هاكان بالتا (77 خطأ في مرمى فريقه) والفرنسي ليونيل كارول (89 خطأ في مرمى فريقه) لأستانة، وبلال كيشا (31) والحارس نيناد ايريتش (86 خطأ في مرماه) لغلطة سراي.
ويتصدر بنفيكا الترتيب بـ 6 نقاط أمام أتلتيكو (3 نقاط) وأستانة (نقطة) وغلطة سراي (نقطة).
وفي المجموعة الرابعة، حسم يوفنتوس الإيطالي موقعته مع ضيفه إشبيلية الإسباني بفوزه عليه 2-0، سجلهما الإسباني ألفارو موراتا (41) وسيموني زازا (87).
وحقق مانشستر سيتي الإنكليزي فوزه الأول بصعوبة بالغة وجاء على حساب مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني 2-1، سجلها اندرياس كريستنسن (65 خطأ في مرمى فريقه) والأرجنتيني سيرجيو أغويرو (90 من ركلة جزاء) لسيتي، ولارس ستيندل (54) لمونشنغلادباخ. علماً أن البرازيلي رافايل أهدر ركلة جزاء لأصحاب الأرض في الدقيقة 20.
ويتصدر يوفنتوس الترتيب بـ 6 نقاط أمام إشبيلية (3 نقاط) ومانشستر سيتي (3 نقاط) ومونشنغلادباخ من دون نقاط.