المعارضة الحكموية تدعو الادارة إلى حسم أمرها


عقد عدد من اعضاء الجمعية العمومية لنادي الحكمة الرياضي بيروت المعارضين للادارة الحالية، اجتماعاً صدر عنه البيان الآتي:
«بعد ايام قليلة تنطلق بطولة لبنان لكرة القدم والغموض لا يزال يلف اوضاع الفريق الذي يمثل تاريخ نادي الحكمة الطويل والإدارة إما غائبة عن السمع او تترك الفريق لمصيره او تضم لاعبين على قد الحال.

في نهاية شهر ايلول الماضي استحقت للاعبين والموظفين في فريق كرة السلة رواتب بحسب العقود الموقعة بينهم وبين إدارة النادي الحالية، وتنامى إلى مسامع المعارضة من مصادر بعض اللاعبين انهم ينوون رفع شكاوى امام الاتحاد الدولي لكرة السلة لتنفيذ عقودهم كاملة، وخصوصاً ان لبعضهم نسباً من عقود السنة الماضية لا تزال مجمدة ولم تدفع بعد!
إن المعارضة في نادي الحكمة، تدعو اللجنة الإدارية الممسكة بزمام الامور في النادي حالياً إلى حسم امرها وتحمّلها مسؤولية اي ضرر قد يلحق بالنادي جراء تقصيرها الفاضح في تسيير شؤون اللاعبين».

افتتاح المجمع الثقافي الرياضي في «جبال البطم»


برعاية رئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلاً برئيس مجلس الجنوب الحاج قبلان قبلان، وحضور وزير الشباب والرياضة العميد الركن عبد المطلب حناوي ممثلاً بالمدير العام للوزارة زيد خيامي، أقامت بلدية جبال البطم حفل إفتتاح مجمع الرئيس نبيه بري الثقافي الرياضي.
بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني اللبناني، وتلاه تعريف لرئيس دائرة العلاقات العامة والإعلام في وزارة الشباب والرياضة الإعلامي حسن شرارة، الذي القى كلمة الوزير حناوي ايضاً. كذلك كانت كلمة لرئيس بلدية جبال البطم الدكتور محمد خيامي الذي رحب بالحضور شاكراً كل من ساهم في إنجاح المشروع. وكانت كلمة الختام لراعي الاحتفال الرئيس بري ممثلاً بالحاج قبلان، ثم جرت إزاحة الستار عن اللوحة التي تؤشر لإطلاق العملي الفعلي بالمنشأة التي تضم ملعباً للميني فوتبول وملعباً لكرة السلة وساحة لرياضة «البيتونغ» وصالة مقفلة لأنشطة متنوعة وكافيتيريا.