إبراهيم وزنه

حسم لاعب نادي النجمة المبتعد عن فريقه منذ أشهر محمد غدّار أمره، وقرر السفر إلى دولة البحرين للالتحاق بصفوف نادي الشباب بعد 10 أيام على أبعد تقدير، علماً بأن غدّار كان قد خضع لاختبارات فنية وبدنية مع الفريق البحريني منذ أكثر من أسبوع، وفي اتصال معه للوقوف على التفاصيل، أوضح دون أن يوضح : «لقد أخذ نادي الشباب البحريني أمر انتقالي إليه على عاتقه، معتمداً على قوانين الهواية التي نلعب تحت سقفها في لبنان».
وفي المعلومات أن غدّار سيتبع الخطوات نفسها التي اعتمدها قبله اللاعب محمد قصّاص، عند انتقاله إلى نادي القادسية السعودي.
وبالانتقال إلى الجانب البحريني، ففي اتصال هاتفي مع «الأخبار» استعرض رئيس نادي الشباب ميرزا أحمد الخطوات التي أوصلت غدّار إلى ناديه قائلاً «لقد وصلَنا اللاعب عبر أحد الوسطاء لخوض التجربة الفنية، وبعد إعجاب الجهاز الفني بأدائه، أفادنا بأنه غير مرتبط بعقد مع نادي النجمة في لبنان، وهذا ما دفعنا إلى توقيع اتفاق معه، أرسلنا نسخة منه إلى الاتحاد البحريني»، وعن التواصل القانوني بين الاتحادين البحريني واللبناني لإتمام عملية الانتقال، أوضح ميرزا «راسل اتحاد البحرين نظيره اللبناني طالباً منه إرسال البطاقة الدولية الخاصة باللاعب، ثم أفادنا أن اللاعب ما زال مرتبطاً بناديه النجمة، وهنا تمنّينا على الأطراف المعنيين العمل على حل المشكلة بالتروّي»، فسألنا ميرزا عن الحل فيما لو لم يحلّ التجاوب النجماوي، فقال «إذا لم تُحلّ المسألة في لبنان، فسيبادر اتحادنا المحلي إلى مخاطبة الاتحاد الدولي ـــــ الفيفا ـــــ من خلال كتاب نادي الشباب، الذي سنبيّن فيه الأمور على ما هي عليه».
النجمة: بيننا عقد
أكد مرجع في نادي النجمة أن لاعبه محمد غدار موقّع عقداً مع النادي، وهو تلقّى دفعات مالية مقابل إيصالات رسمية، وأن النادي لا يقف في وجه مستقبل أي لاعب عنده، شرط أن تجري الأمور بطرق سليمة عبر الباب لا الشبّاك.