في خضمّ حركة الانتقالات النوعية الناشطة للمدربين في الفرق الكبرى والتي تشغل الجميع في هذه الأيام، من لندن إلى مدريد، وصولاً إلى ميونيخ، خرق بايرن هذا الضجيج بإعلانه تمديد عقود أربعة من نجومه دفعة واحدة، وهم: توماس مولر وثنائي الدفاع جيروم بواتنغ والإسباني خافي مارتينيز حتى 2021، فيما سيواصل مواطن الأخير شابي ألونسو مشواره مع بطل ألمانيا حتى 2017.

وأعلن بايرن قرار التمديد للاعبين الأربعة عشية مباراته مع مضيفه هانوفر في ختام ذهاب الدوري المحلي وقبل الدخول إلى العطلة الشتوية التقليدية.
وفي آخر المستجدات بشأن مدرب بايرن، جوسيب غوارديولا، فقد رفض الإسباني إعطاء أي تلميحات بشأن مستقبله، واكتفى بالقول "سنرى بعد غد" (غداً الأحد)، ورئيس النادي البافاري كارل ـ هاينتس رومينيغيه "يعرف كل شيء".
وقال غوارديولا، الذي يخوض موسمه الثالث والأخير بحسب العقد الذي يربطه ببايرن: "النادي، كارل هاينتس رومينيغيه وأنا قلنا مراراً وتكراراً إننا سنتحدث بعد المباراة ضد هانوفر، وهذا الأمر لم يتغيّر. سنرى بعد غد (الأحد)".
من جهتها، أكدت صحيفة "بيلد" أن البافاري توصّل إلى اتفاق شفهي مع المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي وسيعلن عنه في اليوم المذكور بعد اجتماع الإدارة مع غوارديولا.
وبالانتقال إلى لندن، فإن شيئاً لم يرشح عن تشلسي الإنكليزي حول مدربه الجديد الذي سيخلف البرتغالي جوزيه مورينيو المُقال من منصبه، باستثناء ما أكده الهولندي غوس هيدينك بأنه يجري مفاوضات مع النادي الذي تولى تدريب فريقه سابقاً، علماً بأن الاتحاد الأوسترالي لكرة القدم أورد على حسابه في "تويتر" أن مدرب منتخبه الوطني السابق سيدرب "البلوز"، قبل أن يسحب تغريدته.
وانتهاء بمدريد، حيث أكد فلورنتينو بيريز، رئيس ريال، أن مورينيو لن يعود إلى صفوف الفريق، وجدد في الوقت عينه ثقته بالمدرب الحالي رافايل بينيتيز، رغم كل ما أثير عن إقالته في الآونة الأخيرة، ومؤكداً أن النجم الفرنسي السابق زين الدين زيدان سيصبح مدرباً للفريق، "لكن ليس اليوم"، وقال لإذاعة "كادينا سير": "أعشق زيدان، إنه اللاعب الرمز بالنسبة إليّ. بالتأكيد، سيصبح يوماً مدرباً كبيراً، وأكثر من ذلك سيصبح مدرباً لريال مدريد، لكن ليس اليوم".