سيكون الرياضي بطل لبنان وبيبلوس وصيفه، في نزالٍ اول منذ النهائي الناري للموسم الماضي في بطولة لبنان لكرة السلة، وذلك عندما يتنافسان اليوم على الكأس السوبر، وهو اول القاب الموسم الجديد الذي يسبق انطلاق البطولة في 2 كانون الثاني المقبل.

ويقام اللقاء الذي ينتظره جميع عشاق السلة اللبنانية، عند الساعة 17.00، على ملعب نهاد نوفل في زوق مكايل، حيث يترقب الكل الظهور الاول لبطل لبنان منذ خروجه بخفي حنين من بطولة الاندية العربية. والسؤال الذي يأتي على لسان الجميع هو: هل سيتمكن بيبلوس من هزّ صورة الرياضي بعدما بدا لا يقهر في الفترة الاخيرة؟
سؤال يفترض التوقف عنده وخصوصاً بعدما احرز الفريق الجبيلي لقبين في ظرف اسبوعين، اولهما في دورة الراحل هنري شلهوب، وثانيهما في كأس لبنان، ليفرض نفسه في المباراة على الكأس السوبر بفضل كوكبة من النجوم المحليين والاجانب.
وينتظر ان تكون المباراة حاشدة في قاعة جديدة تتسع لحوالي 8000 متفرج، حيث كان هناك عمل كبير في الايام الاخيرة لحشد اكبر قدرٍ من المشجعين، فوجّهت دعوات الى عددٍ من المدارس والجامعات لايفاد طلابها من اجل متابعة اللقاء المتوقع ان يرتقي الى اعلى مستوياته فنياً بين افضل فريقين على الساحة اللبنانية حالياً.