صادق وديب بطلا الدورة الأولى لغرب آسيا في التنس


أحرز اللبناني جلال صادق لقب فردي الذكور ومواطنته نور ديب لقب فردي الإناث للدورة الأولى بالتنس لدول غرب ووسط آسيا للفئة العمرية 13 سنة، وما دون التي نظمها الاتحاد اللبناني للعبة على ملاعب النادي اللبناني للسيارات والسياحة تحت إشراف الاتحادين الدولي والآسيوي للتنس.

وأقيمت المباراتان النهائيتان السبت على الملعب الأول للنادي المضيف أمام جمهور غفير من هواة اللعبة تقدّمه مندوب الاتحادين الدولي والآسيوي أمير بورجاي والأمين العام للاتحاد اللبناني للعبة آرنست فليحان وعضو الاتحاد ريشار الحاج ورئيس اللجنة الفنية في الاتحاد اللبناني ألان صايغ ومدرب فريق لبنان لكأس ديفيس حسين بدر الدين.
ففي المباراة النهائية لفئة فردي الذكور، نجح اللبناني المميّز صادق في السيطرة على خصمه الأردني عبدالله الشلباية بصورة عامة، خاصة في المجموعة الثانية، ولينهي المباراة بفوز كبير على خصمه 2 - 0، ليحرز لقب الدورة الأولى بجدارة. وأعرب البطل صادق عن سروره لإحراز اللقب الغالي، واضعاً نصب عينيه إحراز لقب الدورة الثانية التي ستنطلق اليوم الاثنين.
وحصد صادق 300 نقطة والشلباية 200 نقطة على لائحة تصنيف الاتحاد الآسيوي لفردي الذكور.
وفي نهائي فئة فردي الإناث، نجحت البطلة المتألقة نور ديب بإحراز اللقب بعد فوزها على الإيرانية مهتا خانلو 2 - 0، وأثبتت أنها الأقوى في الدورة. وفرضت ديب سيطرتها على المباراة منذ البداية ولم تترك مجالاً لمنافستها للمقاومة. وبعد المباراة عبّرت ديب عن سعادتها لإحراز لقب الفردي مهدية هذا الفوز إلى وطنها لبنان ومتمنية تحقيق نتيجة جيدة في الدورة الثانية والدفاع عن لقبها. وحصدت ديب 300 نقطة وخانلو 200 نقطة على لائحة التصنيف الآسيوي.
وفي نهائي فئة زوجي الذكور فاز عبد الله الشلباية (الأردن) وبيار دجروي (سوريا) على سيلفاش شيردسل (إيران) وسهراب دومشكيان (إيران) 2 - 1. وحصد الفائزان 200 نقطة والخاسران 120 نقطة على لائحة التصنيف الآسيوي. وفي نهائي فئة زوجي الإناث فازت الإيرانيتان مهتا خانلو ومشهد شويبي على اللبنانيتين نور دريب وليتيسيا رزق 2 - 0. وحصدت الفائزتان 200 نقطة والخاسرتان 120 نقطة على لائحة التصنيف
وهنأ رئيس الاتحاد اللبناني للتنس سمير صليبا، باسم عائلة اللعبة، البطل جلال صادق والبطلة نور ديب على إنجازيهما الكبيرين اللذين يضافان إلى سلسلة الإنجازات المحققة من قبل اللاعبين واللاعبات اللبنانيين، وخاصة الخامات الواعدة، وهي أمل المستقبل.
هذا ويستريح اللاعبون واللاعبات الأحد، على أن تنطلق الدورة الثانية عند الساعة التاسعة من صباح اليوم.

ميني ماراتون "نعم نستطيع" في الشمال

شكّل سباق ميني الماراتون الذي نظمته جمعية "نعم نستطيع" لذوي الاحتياجات الخاصة تحت شعار "نستطيع أن نركض من أجل تطبيق القانون 220/2000"، من بلدة القلمون - طرابلس إلى بلدة أنفه برعاية وزارة الشؤون الاجتماعية وإشراف الاتحاد اللبناني لألعاب القوى، صرخة مدوية لإنصاف المعوقين الذين لا يزالون يسعون إلى تطبيق القانون الخاص بهم منذ 15 عاماً. كذلك أسهم في دمج المعوقين مع سائر العدائين الذي شاركوا ضمن سباقات مشتركة تخللتها منافسات قوية، وأجواء ترفيهية وفنية أعطت هذا الحدث الرياضي بعداً رياضياً وإنسانياً واجتماعياً.
شارك في السباق أكثر من 500 عداء من ذوي الاحتياجات الخاصة وآلاف الرياضيين من مختلف الأعمار والفئات.
وجاءت النتائج على النحو الآتي:
سباقات المعوقين:
ـ فئة الكراسي المتحركة (هاند سايكل 10 كلم)
1ـ جورج وهبة، 2ـ أحمد الغول.
ـ فئة الكراسي المتحركة (بوشريم 10 كلم)
1ـ يحيى جبارة.
فئة الكراسي المتحركة (ستاندر 10 كلم)
1ـ عماد الأشرفي، 2ـ حسن مصطفى، 3ـ ياسر ديب.
فئة الناجين من الألغام مسافة كيلومتر واحد (بتر علوي)
1ـ أسعد حمود، 2ـ جهاد سلوم، 3ـ حسين غندور.
الناجون من الألغام مسافة كيلومتر واحد (بتر سفلي)
1ـ وليد المحمد، 2ـ علي مراد، 3ـ إبراهيم نعمة.
الإعاقة الذهنية (فئة أولى كيلومتر واحد)
1ـ حسن حداد، 2ـ محمد السبلاني، 3ـ زاهر بو خزام.
الإعاقة الذهنية (فئة ثانية كيلومتر واحد)
1ـ محمود الوعري، 2ـ محمد الشيخ، 3ـ حسام خضر،
الإعاقة الذهنية (فئة ثالثة كيلومتر واحد)
1ـ إيلي موسى، 2ـ هاني الصمد، 3ـ مصطفى حمزة.
الإعاقة الذهنية (إناث كيلومتر واحد)
1ـ زهرة الوعري، 2ـ زينب علي أحمد.
السباقات العادية:
ـ فئة عدائي النخبة (10 كلم)
1ـ حسين قيس، 2ـ درويش حديد، 3ـ كمال حمية.
فئة عداءات النخبة (10 كلم)
1ـ جمانة علامة، 2ـ منى فحص، 3ـ أسمهان الحلو.
فئة رجال مواليد تحت 1975 (10 كلم)
1ـ علي عوض، 2ـ هيثم بيان، 3ـ شكري نخول.
*فئة السيدات مواليد تحت 1975 (10 كلم)
1ـ هدى رعد، 2ـ باسكال خيرالله.
ـ فئة رجال مواليد 1976 ـ 1997 1998 (10 كلم)
1ـ لؤي غورلي، 2ـ أنطوني سابا، 3ـ وسام داناك.
فئة رجال 1999 ـ 2001 (10 كلم)
1ـ ناجي الرفاعي، 2ـ حسن عبوشي، 3ـ محمد زهرمان.
ثم كان سباق الفرح للعموم بمسافة 3 كلم، الذي كان للترفيه.
وفي الختام تُوِّج الفائزون وقُدِّمَت الكؤوس والميداليات لهم، على وقع الفقرات الفنية التي شاركت فيها فرق موسيقية وغنائية لبنانية وطرابلسية.

هومنتمن بيروت يطلق فريق الفوتسال

أطلق نادي هومنتمن (بيروت) فريقه لكرة الصالات (فوتسال) الذي سيشارك في بطولة لبنان لأندية الدرجة الثانية، التي ستنطلق يوم 30 تشرين الأول الجاري. وجاء إطلاق الفريق خلال مباراة وديّة مع نادي مرجبا.
ويتألف الفريق من أرام أويديسيان، واهان همامجيان، كريست هوفسيبيان، سارهاد اريسداكيسيان، روستوم توتيكيان وزافين دير بيدروسيان (إداريين)، سيبوه بابيكيان (مدرباً)، واللاعبين افو سركيسيان، ناريك تاويتيان، كارين كورونيان، نيرسيس بيربيريان، ساكو موسكوفيان، جاك ابادجيان، كيفورك كاراجابليان، يرفانت ماناسيريان، كيفورك ماناسيريان، كارو شادويان، ناريك هاروتيونيان، اريك تاسلاكيان، زافين دير بيدروسيان، كوكو ديستشيكينيان، رافايل ايفازيان، سيرج دونابيديان وكارو كابودجيان.

ذوق مكايل تستضيف "الشطرنج الخاطف"

برعاية رئيس اتحاد بلديات كسروان الفتوح نهاد نوفل، استضاف نادي إحياء الرياضة ذوق مكايل بطولة البحر المتوسط في الشطرنج الخاطف على المدرج الروماني في البلدة بمشاركة 84 لاعباً من 17 جنسية مختلفة.
وكانت الوفود قد زارت المعالم الأثرية الرئيسية في البلدة بحضور رئيس البلدية ورئيس النادي والدكتور هشام الجندي نائب رئيس اتحاد البحر المتوسط وباتريك فان هولاند رئيس الاتحاد الفرنكوفوني وأعضاء الهيئة الإدارية للاتحاد، إضافة إلى فعاليات في البلدة.
وأشار الدكتور هشام الجندي إلى أن البطولة ناجحة تنظيمياً، مبدياً إعجابه بالمعالم السياحية التي زارها والوفد المرافق، مشيراً في الوقت نفسه إلى "أهمية الرياضة السياحية في تطوير الشعوب وانعكاسها الإيجابي على السياحة عموماً".
وعن البطولة، إلى الآن، أبدى الجندي إعجابه بسيرها، خاصة أن العدد القياسي للمشاركين من كافة البلدان، بالإضافة إلى المستوى العالي للأساتذة المشاركين أيضاً سيضع حملاً ثقيلاً على الدولة التي تنوي استضافة البطولة المقبلة، إذ إنها ستسعى إلى تحسين مستوى التمثيل، وهذا بدوره عامل تطويري لبطولات البحر المتوسط، مشيداً بالجهود الكبيرة التي قام بها رئيس الاتحاد نبيل بدر في مجال تطوير اللعبة في لبنان وفتح أبواب العالمية لها، وفتح المجال أمام اللاعبين اللبنانيين للاحتكاك، الأمر الذي سيساعد على إيصال اللعبة إلى العالمية إذا ما استمر هذا النشاط على تصاعده.