أحرز الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول لقبه الثالث لدورة شنغهاي الدولية في كرة المضرب، إحدى دورات الألف نقطة للماسترز والبالغة جوائزها نحو 7 ملايين دولار، بعدما تغلب على الفرنسي جو - ويلفريد تسونغا 6-2 و6-4 في المباراة النهائية.

وهذا هو اللقب الرقم 57 لديوكوفيتش في مسيرته الاحترافية والتاسع هذا الموسم بينها ثلاثة في البطولات الأربع الكبرى وخمسة في الماسترز (روما ومونتي كارلو وميامي وأنديان ويلز وشنغهاي). كما هو اللقب الثالث له في شنغهاي بعد عامي 2012 و 2013.

وقال ديوكوفيتش لتسونغا بعد المباراة: "حظك سيئ، لكنني أتمنى تأهلك إلى البطولة الختامية في لندن وأن تكتب النهاية التي تتمناها للموسم".
وخاض ديوكوفيتش اليوم النهائي الرقم 13 على التوالي له كما حقق الانتصار السابع عشر له على التوالي وفاز بـ 22 مجموعة متتالية.
ورفع النجم الصربي رصيده من الألقاب في سجل مشاركاته ببطولات الأساتذة إلى 25 لقباً، كما حافظ على سجله خالياً من الهزائم في المباريات النهائية التي خاضها في الصين.
وغابت الإثارة عن أداء ديوكوفيتش حيث ركز على الصمود أمام ضغط تسونغا الذي أطاح النجم الإسباني رافايل نادال من الدور نصف النهائي.
ويغادر ديوكوفيتش القارة الآسيوية بعد أسبوعين مكللا بنجاح كبير رفع خلالهما رصيده إلى 38 انتصاراً في آخر 39 مباراة له بالصين.