كما كان متوقعاً، أنهى الغرافة بطل الدوري القطري وكأس الأمير في كرة القدم، صفقة الارتباط بنجم ليون الفرنسي سابقاً البرازيلي جونينيو برنامبوكانو الذي وقّع عقداً لمدة موسمين.

ولم يكشف الطرفان عن التفاصيل المادية للعقد، لكن الأكيد أن جونينيو سيكون بديلاً لمواطنه فرنانداو، وهو قال إنه يملك بعض المعلومات عن الدوري القطري من خلال زملائه السابقين الذين يلعبون في قطر حالياً، وخصوصاً فيليبي جورج قائد السد، وريكاردينيو قائد الريان، مشيراً إلى أنه «قدم إلى فريق مثل الغرافة من أجل الحفاظ على بطولاته». ورأى النجم البرازيلي أنه «عاش أجمل أيام حياته في ليون»، وأنه «يمر حالياً بحالة نفسية صعبة لرحيله عن النادي الفرنسي الذي قدّمه إلى العالم». وكان جونينيو (34 عاماً) قد التحق بليون في حزيران 2001 قادماً من فاسكو دي غاما، وأسهم بفعّاليّة في قيادة الفريق إلى لقب الدوري المحلي في سبع مناسبات على التوالي (رقم قياسي)، إضافةً إلى تتويجه بلقب الكأس المحلية عام 2008 وكأس السوبر المحلية التي تعرف بكأس الأبطال، خمس مرات. وتألّق جونينيو في صفوف الفريق الفرنسي وسجل 100 هدف في 344 مباراة، بينها 44 من الركلات الحرة التي أصبحت بمثابة الماركة المسجلة باسمه.

زاراتي يدفع لفسخ عقده

من جهة أخرى، أشار نادي السد إلى أنه حصل على 20 مليون يورو من المهاجم الأرجنتيني ماورو زاراتي بعدما قرر اللاعب فسخ تعاقده معه. وذكر السد في موقعه على «الإنترنت»: «لم تتوصل إدارة السد (إلى اتفاق) مع نادي لاتسيو بشأن بيع ماورو زاراتي إلى النادي الإيطالي خلال الفترة الماضية، وبناءً عليه اتجه اللاعب إلى أحد البنود في عقده مع السد، الذي يتيح له فسخ تعاقده مقابل دفع 20 مليون يورو». وأضاف البيان: «دفع اللاعب المبلغ بالفعل وحوّل المبلغ إلى النادي». وكان زاراتي قد انضم إلى السد من فيليز سارسفيلد الأرجنتيني عام 2007 قبل أن ينتقل على سبيل الإعارة إلى برمنغهام سيتي الإنجليزي وبعدها إلى لاتسيو.
(رويترز، أ ف ب)