ستتجه الأنظار، ابتداءً من الاثنين المقبل، إلى ملاعب الكرة الطائرة حيث دخلت البطولة في مراحلها النهائية مع استهلال الفرق الأربعة: الأنوار، الشبيبة، الزهراء والقلمون فعاليات المربع الذهبي في ظل منافسة حامية


أحمد محيي الدين
سيبدأ، مساء الاثنين المقبل، العدّ العكسي لبطولة الكرة الطائرة مع انطلاق مباريات المربع الذهبي، إذ سيلتقي الأنوار، أول الترتيب العام وحامل اللقب، مع القلمون الرابع في السلسلة الأولى، وفي الثانية بين الزهراء، الثاني، والشبيبة البوشرية، الثالث. ويتأهل إلى الدور النهائي من يسبق الآخر بالفوز في ثلاث مباريات.

الأنوار للحفاظ على اللقب

رأى رئيس نادي الأنوار ومدربه جورج يزبك أن لاعبي الفريق جاهزون للحفاظ على اللقب وتجرى التمارين يومياً بمعدل ساعتين، بعد استقدام اللاعب البلغاري سميلند ميلياكوف والصربي ميومير كرازيتش إضافة إلى كوكبة من المحليين، أبرزهم الياس أبي شديد ونادر فارس وإيلي فارس وطوني خليل وزاهي نمر. وتوقع يزبك الانتقال بسهولة إلى النهائي.

الزهراء: حلم البطولة

ومن ناحية الزهراء، فإن الفريق الشمالي دعّم صفوفه باللاعب الفرنسي الدولي فرانتز غرانفوركا (في المركز رقم 4) والإيراني محسن عندليب. وكشف رئيس النادي مصطفى جبر أن التمارين المكثفة تقام بصورة منتظمة تحت إشراف المدرب الصربي سرجنت فاكوف، آملاً إحراز اللقب لأول مرة. ويعوّل الفريق على عدد من لاعبيه المميزين: سيمون عطا الله، شادي شعبان، بلال لاذقاني وإيلي النار.

الشبيبة واستعادة الكأس

ويبدو رئيس نادي الشبيبة البوشرية ورئيس اتحاد اللعبة السابق شحادة القاصوف مطمئناً إلى وضع فريقه في مسيرته لاسترجاع اللقب. وكشف القاصوف عن اكتمال صفوف الفريق بعودة النجم الدولي آلان سعادة (ضارب) من الإمارات، إضافة الى التعاقد مع لاعبين سوبر هما: البرازيلي الدولي ماتيوس أبادي (مركز رقم 4) الذي يلعب في الدوري الإيطالي، والكوبي هيدالغو أوليفا سلفادور (رقم 4) ويلعب في الدوري الألماني، إضافة إلى جميع عناصر الفريق الدوليين والواعدين، ومنهم روني ضو وجوزف نهرا ورواد الحسن. وأضاف القاصوف أن الفريق يستعد جيداً عبر تمرينتين في اليوم بقيادة المدرب موليير قبرصي. وتوقع القاصوف منافسة رياضية بحتة على اللقب، وأنه سيصفق للفريق الفائز لأن الأندية والاتحاد عائلة واحدة، والهدف الأسمى هو رفع مستوى البطولة وتطوير الكرة الطائرة اللبنانية إلى ما كانت عليه في السابق، قائلاً ممازحاً «أيام شحادة القاصوف».

القلمون: المفاجأة

ويعد وصول القلمون إلى هذا الدور بجدارة مفاجأة لأنه أبعد فريقي الانطلاق أنفة والجيش اللبناني عن المركز الرابع. ويشير رئيس النادي غسان قزيحة إلى إبقاء اللاعب الهندي فارما وتدعيم الفريق بالموزّع البلغاري الدولي فلادو لسد «ثغرة» التوزيع في الفريق بعدما كانت نقطة ضعفنا في البطولة، ويعمل المدرب كفاح قزيحة على إعداد الفريق إعداداً ممتازاً وهو يتدرّب يومياً، وطموح الفريق كبير في تحقيق المفاجأة لكون جميع الفرق متقاربة المستوى بحسب قزيحة الذي رفض مقولة أن القلمون هو الحلقة الأضعف، مضيفاً «الفريق الجاهز بدنياً ونفسياً سيصل». ويعتمد الفريق على أبرز نجومه المحليين: مروان قزيحة، سايد وشادي توت وحسن وأحمد صهيون.