تسيطر الاثارة على مباراتي نصف نهائي كأس أمير قطر لكرة القدم بين الغرافة بطل الدوري والسد وصيف الدوري، والريان صاحب المركز الثالث مع قطر. ولا يزال الريان رافعاً شعار «لا بديل من الفوز» آملاً الحصول على لقب آخر بطولات الموسم وإرضاء جماهيره الغاضبة وغير الراضية عن ضياع الألقاب في الأمتار الأخيرة، حيث كان الاقرب الى لقب الدوري قبل أن يضيع منه، وكان قريباً أيضاً من إحراز كأس ولي العهد لكنه خسر أمام قطر في النهائي.

أما قطر فيحلم بتحقيق الثنائية للمرة الاولى والحصول على كأس الامير للمرة الثالثة في تاريخه.
وتعد مباراة السد والغرافة بمثابة النهائي المبكر للبطولة بين بطل الدوري ووصيفه، وكونها الفرصة الاخيرة هذه الموسم للغرافة للثأر من منافسه بعد أن فشل في ذلك في الموسمين الاخيرين، وايضاً الفرصة الاخيرة للسد للوصول الى منصة التتويج بعد ضياع فرصة استعادة الدوري أو الاحتفاظ بكأس ولي العهد للمرة الرابعة على التوالي.