أنهت إيران مشوارها في المجموعة الثالثة من كأس آسيا 2015 لكرة القدم المقامة في أوستراليا، بإسقاطها منتخباً عربياً آخر، هو الإمارات، إثر فوزها عليه 1-0، بهدفٍ قاتل في الدقيقة الأخيرة من اللقاء سجله رضان غوشانجاد. وبهذا الفوز تصدرت إيران المجموعة بعدما رفعت رصيدها إلى 9 نقاط مقابل 6 للإمارات التي كانت قد تأهلت معها سابقاً بعد الجولة الثانية. علماً بأن المنتخب الإيراني لم يتلقّ أي هدف حتى الآن، إذ فاز على المنتخبين العربيين الآخرين في المجموعة، البحرين 2-0 وقطر 1-0. وافتتحت الإمارات فرص المباراة بتسديدة بعيدة المدى من خميس إسماعيل من نحو 35 متراً مرّت إلى جانب القائم الأيمن لمرمى علي رضا حقيقي (13). وكان الإماراتي الأخطر في أول نصف ساعة من اللقاء، وقبل نهاية الشوط الأول كثف رجال المدرب مهدي علي من هجماتهم وكاد علي مبخوت يصل إلى المرمى الإيراني، لكن تسديدته مرت إلى جانب القائم الأيمن (41).


وجاء الهدف الوحيد أواخر الشوط الثاني، إذ وصلت الكرة إلى البديل غوشانجاد، فلعبها برأسه في المرمى (90)، ليدخل المنتخب الإيراني إلى ربع النهائي للمرة السادسة على التوالي، وذلك بعدما حصد العلامة الكاملة.
وفي نفس المجموعة، حسمت البحرين مواجهتها «الشرفية» مع جارتها قطر بفوزها عليها 2-1. ودخل المنتخبان الخليجيان إلى اللقاء بعدما فقدا الأمل في بلوغ الدور ربع النهائي بخسارتهما مباراتيهما الأوليين في النهائيات.
وتمكن البحرينيون من افتتاح التسجيل عندما توغل فوزي عايش في الجهة اليمنى ولعب الكرة عرضية إلى سيد ضياء سعيد الذي تردد في بادئ الأمر في التسديد، لكنه عاد وسجلها بعيداً عن متناول الدفاع والحارس (35). ونجح القطريون في إدراك التعادل في الدقيقة 68 من ركلة حرة نفذها حسن الهيدوس أرضية على يمين الحارس البحريني.
وجاء الرد البحريني قاسياً وخلافاً لمجريات اللعب وبهدف رائع لسيد أحمد جعفر الذي لمح الحارس القطري متقدماً بعض الشيء من مرماه، فأطلق كرة قوسية رائعة من خارج المنطقة سكنت الزاوية اليسرى العليا لمرمى بطل الخليج (82).
وتلعب اليوم ضمن المجموعة الرابعة اليابان المتصدرة بـ 6 نقاط أمام الأردن الثانية بـ 3 نقاط (الساعة 11,00 صباحاً بتوقيت بيروت)، في صراع للفوز من أجل الصدارة والتأهل، مع الأخذ في الاعتبار نتيجة المباراة الثانية بين العراق الثالث في المجموعة بـ 3 نقاط، أمام فلسطين التي ودعت البطولة في التوقيت عينه.