تجنّب الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف اول، مصير الاسباني رافاييل نادال وقبله السويسري روجيه فيديرر وواصل مشواره الناجح في بطولة أوستراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى بطولات «الغراند سلام» هذا الموسم، بتأهله الى نصف النهائي اثر فوزه السهل على الكندي ميلوش راونيتش الثامن 7-6 و6-4 و6-1.

وضرب الصربي موعداً ثأرياً في نصف النهائي مع السويسري ستانيسلاس فافرينكا الرابع وحامل اللقب.

وقد تغلب السويسري بدوره على الياباني كي نيشيكوري الخامس 6-3 و6-4 و7-6.
وكان فافرينكا قد أقصى ديوكوفيتش من الدور ربع النهائي في النسخة الماضية، منهياً احتكاره للقب لثلاث دورات متتالية، في طريقه بدوره الى لقبه الاول في الغراند سلام.
ويبحث ديوكوفيتش عن لقبه الخامس في بطولة اوستراليا، بعدما توج بها أعوام 2008 و2011 و2012 و2013.
وفي جعبة ديوكوفيتش (27 عاماً) 48 لقباً حتى الان، منها 7 في الغراند سلام.
وكان الصربي يخوض الدور ربع النهائي للمرة الثامنة والعشرين على التوالي في البطولات الكبرى، وسيخوض فيها نصف النهائي للمرة الخامسة والعشرين.
اما راونيتش، فكان اول كندي يبلغ ربع نهائي بطولة استراليا منذ 47 عاماً.
ولدى السيدات، تأهلت الاميركية سيرينا وليامس، المصنفة اولى، الى نصف النهائي بفوزها على السلوفاكية دومينيكا سيبولكوفا، الحادية عشرة ووصيفة بطلة العام الماضي، 6-2 و6-2، في غضون ساعة و5 دقائق فقط.
وقدمت سيرينا اداء قوياً حققت فيه 15 إرسالاً ساحقاً لتقترب خطوة إضافية من لقبها التاسع عشر في الغراند سلام، وتخطي مواطنتيها كريس إيفرت ومارتينا نافراتيلوفا.
وتملك الالمانية المعتزلة شتيفي غراف الرقم القياسي للالقاب في البطولات الكبرى برصيد 22 لقباً.
وتلتقي سيرينا في الدور المقبل مع مواطنتها ماديسون كييز (19 عاماً)، التي تغلبت على شقيقتها الكبرى فينوس وليامس المصنفة ثامنة عشرة 6-3 و4-6 و6-4.
وقالت سيرينا: «أعتقد بأنني لعبت جيداً، وكان عليً فعل ذلك ضد لاعبة تدخل الى الملعب بثقة كبيرة، وكنت أعرف أنه يتعين علي تقديم مباراة كبيرة أمامها، وإلا فسأودع الدورة».
وستجمع المباراة نصف النهائية الثانية بين الروسيتين ماريا شارابوفا الثانية وايكاترينا ماكاروفا العاشرة.