سجل أسبوع الدوري التاسع تعادلاً سلبياً لقمة النجمة والأنصار، وفوزاً كاسحاً للصفاء وضرورياً للمبرّة وتعادلين للعهد والسلام أمام الساحل والتضامن. وتراجع الأنصار ليفتح صفحة تطوير صورته وتغيير أجانبه في الإياب


علي صفا
مرّت جولة الدوري بلا مفاجآت حادة، وسجلت ارتقاء الصفاء وصيفاً محل الأنصار، وفرملة للعهد، ومواصلة الساحل تحدّي الكبار.

النجمة × الأنصار (0ــ0)

قمة تقليدية مكتومة لا تزال صالحة للكلام رغم سلبيتها. «دربي» بلا جمهور، فقد شهيته بين «الشقيقين» اللدودين. وتعادل خاسر للأنصار ومقبول للنجمة، ومفيد للصفاء أولاً وللعهد ثانياً.
فنياً: مستوى وسط، هائج للأخضر يلزمه الفوز فقط، وهادئ للنبيذي مرتاحاً يرضيه التعادل، وستة انفرادات ذهبية لهجوم متعثّر أمام دفاع جيد وحارسين متألّقين (إيلي فريجي ولاري مهنا)، مع تحكيم كاد أن يعكّرها أمام لقطات عنيفة!
عاب النجمة «علك» زيادة في الوسط بكرات قصيرة قطعها الأنصاريون بنجاح وشكلوا مرتدات عدة ضاعت لعجز هجومهم (تشامي، البساط ثم غصن)، وتفوّق النجمة في الثاني، وكان أخطر فرصه (طومي 21، ناصر الدين 43، خالد سعد 50 وبول رستم 53). وأخطر فرص الأنصار (مالك حسون 19، حسين أمين 23، باقر يونس 74 وفادي غصن 82).
واهتزت قرارات الحكم بتساهل واضح أمام عنف متعمّد من البساط على بلال نجارين (4) وأحمد الخضر على عباس عطوي (62) ودفع واضح من أمين على آغوب عند خط المنطقة (85).
ــــ قاد المباراة الحكم محمد منصور.
ــ برز من الأنصار: الحارس مهنا، سامي الشوم، مالك حسون (محمد عطوي). وواضح جداً حاجته إلى تبديل أجانبه!
وبرز من النجمة: الحارس فريجي، علي يعقوب، عباس عطوي (أغوب). وبدا محتاجاً إلى لاعب محور وصانع ألعاب آخر.
ـــــ يتصدر النجمة بــ20 نقطة، والأنصار ثالثاً بــ15.
ــــ تبقى للنجمة مباراتان، ضد (الراسنغ والمبرّة)، وللأنصار مباراتان، ضد مضيفيه (التضامن والسلام).

الغازية × الصفاء (0ـــ 6)

فوز صفاوي كبير سلّمه الوصافة بجدارة وكشف عن قدرته لقنص اللقب (لأول مرة في تاريخه) عبر مجموعة هي الأفضل جماعياً ومهارياً. وخسارة قاسية للغازية لظروفه الصعبة بين إصابات وإيقافات.
سجل للصفاء: محمد قصاص رباعية 24، 82، 85، 87، روني عازار 32 وخضر سلامة 38.
ــ قاد المباراة الحكم علي صباغ.
ــ الصفاء ثانياً بــ19 نقطة، والغازية حادي عشر بــ4.
ــ تبقى للصفاء مباراتان، ضد (الساحل والعهد) تباعاً، وللغازية واحدة ضد مضيفه الحكمة.

المبرّة × الحكمة (2 ـــ 0)

حقق المبرّة فوزاً ضرورياً بمجموعة محلية، بلا أجانب، بإشراف مدربه الجديد بسام زبيب الذي يعمل على تقديم فريق متكامل وخطر لمرحلة الإياب، وتقبّل الحكمة خسارة منطقية وسط إصابات وتوقيفات عدة.
ـــــ قاد المباراة الحكم بسام عياد.
ــ المبرّة خامس بــ13 نقطة، والحكمة تاسع بــ5 نقاط.
ــ تبقى للمبرّة مباراة واحدة ضد النجمة (الأسبوع 11)، وللحكمة مباراتان ضد (ضيفيه الغازية والساحل).

السلام × التضامن (2 ـــ 2)

تعادل مزعج للسلام ومقبول للتضامن حققه أواخر اللعبة.
ــ سجل للسلام فرانسوا خرما 19 وسايد باسيم 53، وللتضامن، محمد مدني 7 وإبراهيم حسون 89.
ــــ السلام ثامن بــ6 نقاط، والتضامن عاشر بــ4 نقاط.
ــــــ يبقى للسلام مباراتان، ضد (مضيفه العهد وضيفه الأنصار). وللتضامن مباراتان، ضد (ضيفه الأنصار ومضيفه الراسنغ).

فوز بروس والعهد وأولمبيك والكندي في «الصالات»

واصلت فرق المقدّمة في بطولة «فوتسال» انتصاراتها في المرحلة الثالثة، وتساوت فرق العهد والسلام وأولمبيك واللبناني الكندي في المركز الثاني، خلف المتصدر بروس كافيه، وسّجّلت النتائج التالية:
فاز العهد على السلام زغرتا (10 ـــ 6)، وسجل للفائز حسن شعيتو 5، سامر زين الدين 4، وقاسم عز الدين، وللسلام حسن حمود 4، فرانسوا خرما وجوني كتاني. وأولمبيك صيدا على التضامن بيروت (8 ـ6)، وسجل للفائز علي الحمصي 3، مصطفى الحلاق 2، جعفر مرسل ومازن جمال ولويس ترنتيك، وللتضامن محمد علي 4 وسامر يحي 2.
وفاز البنك اللبناني الكندي على AUST (9 ـ4)، وسجل للفائز رامي اسعد 3، نسيب أبو انطون 2، سيرج سعيد 2، محمد شديد وحمزة المصري، وللخاسر زياد سعادة 2، محيي الدين الوزان وعباس فضل الله.
وبروس كافيه على الندوة (7 ـ4)، وسجل له خالد تكجي 4، محمود دقيق 2 وإبراهيم حمودة، وللندوة عدنان نور الدين، محمد سعيد وعلي مرسل ومحمد حمادة.

30 لاعباً في «غربال» رستم

أعلن الاتحاد اللبناني لكرة القدم بعد جلسة عقدتها هيئته الإدارية مساء الأحد الماضي مقررات، أهمّها:
ـــ بعد الاطلاع على خطة إعداد المنتخب الوطني التي وضعها المدرب إميل رستم، تقرّر تلبية دعوة الاتحاد التايلندي للمشاركة في دورة «كأس الملك» بين 21 و23 الشهر المقبل في بانكوك. وأخذ العلم بلائحة أسماء اللاعبين المدعوّين للمشاركة في تصفيات كأس آسيا 2011، وهم: لاري مهنا، حسن مغنية، زياد الصمد، إلياس فريجة (لحراسة المرمى). علي السعدي، معتز بالله الجنيدي، حسين أمين، بلال نجارين، رامز ديوب، حسين حمدان، أحمد الشوم، خالد حمية ومحمد قرحاني (للدفاع). رضا عنتر، محمد حمود، محمد باقر يونس، علي حمام، علي يعقوب، علي الأتات، عامر خان، عباس أحمد عطوي وعباس علي عطوي (للوسط). حسن معتوق، محمود العلي، نصرات الجمل، بول رستم، علي ناصر الدين، محمد غدّار، أكرم مغربي وزكريا شرارة (للهجوم).
ــــ تعديل برنامج دور الـ 16 لكأس لبنان، على أن تنطلق المباريات في 26 الجاري (3 مباريات) ثم مباراتان في 27 وثلاث في 28 منه .
■ مباريات الأسبوع العاشر : السبت في 13 الجاري، العهد × السلام (المدينة الرياضية ـ 4،30). الأحد 14، التضامن × الانصار (صور ـ 2،15). الساحل × الصفاء (البلدي ـ 2،15). الحكمة × الغازية (برج حمود ـ 2،15) والنجمة × الراسينغ (المدينة ـ 4،30).
ــــ إيقاف كل من: أمير لحاف وحسين دقيق (الساحل)، اوبيالا اوزوما (الحكمة) ودونالد ولينغتون (الغازية) لمباراة واحدة، وعلي صفوان (الحكمة) 3 مباريات.



مشروع رياضي

بيروت يونايتد... حلم ينتظر الواقع

بناءً على موافقة مكتب الدراسات في نادي مانشستر يونايتد الانكليزي الذي يرأسه اللبناني ريتشارد خليل، وافق مجلس إدارة النادي على إنشاء أكاديمية ونادٍ لكرة القدم في بيروت. وسيُموَّل المشروع بعشرة ملايين جنيه استرليني خلال مرحلة أولى، و7 ملايين تصرف خلال السنوات العشر المقبلة.
وقال خليل «إنه لأمر رائع أن نعتني بالمواهب الشابة في لبنان، ورعاة النادي سيسعدون لرؤية إعلاناتهم في بلد إضافي، وسندعم المواهب الى النادي العالمي». وقال الخبير الانكليزي دينيس وايس (لاعب تشلسي السابق) «التصنيف المتدني للبنان على لائحة الفيفا أعطاني فكرة مختلفة عما رأيته فيه، وخصوصاً تعلّق الأولاد باللعبة»، مضيفاً «قوانين اللعبة في لبنان تحتاج الى تطوير وتعديل لإنجاح المشروع».
ويتضمّن المشروع «الحلم» إنشاء أكاديمية للاعبين بين سن 8 و14 بإشراف فنيين لبنانيين وإنكليز، إضافة الى نادٍ يشارك لاحقاً في بطولة الدرجة الاولى. وسيُجهّز المشروع ببناء استاد خاص (16 ألف شخص)، وبناء مقر للنادي وسط العاصمة، و3 ملاعب تدريب في أنحاء لبنان، ومبنى تجاري لتأمين مدخول إضافي للمشروع. وقال خليل «ربما نرى فريق بيروت يونايتد مشاركاً في الدوري عام 2011».


سجل قصاص رباعية للصفاء (الصورة1) واسمه خارج المنتخب ! والمدرب زبيب (صورة 2) يفتح الباب لناشئي المبرّة.