strong>في افتتاح دور الـ16 لمسابقة كأس لبنان، تخطّى النجمة وشباب الساحل طرابلس وهومنمن بـ«سداسية» و«سباعية»، فيما رجّحت «البنالتيات» كفّة التضامن صور على حساب السلام زغرتا


حقق فريق النجمة نتيجة منطقية بفوزه على طرابلس 6 - 0، على ملعب جونية. وشارك فريق طرابلس بتشكيلة شابة، فيما استغل النجمة المباراة لإشراك عدد من اللاعبين الذين لا يشاركون في مباريات الدوري. وسجّل أهداف النجمة محمد غدار (2)، أكرم مغربي، مصطفى شاهن، طومي جياكوميللي وزكريا شرارة، في الدقائق 4، 35، 40، 53، 62 و66. وغاب عن النجمة قائده عباس عطوي الموقوف بعد نيله بطاقة حمراء في لقاء المبرّة، وعلي ناصر الدين المصاب بكسر في مشط قدمه.
قاد المباراة الحكم علي صباغ مع حيدر قليط وحسين عيسى وبلال سلوخ رابعاً.
وسيلتقي النجمة في ربع النهائي الفائز من لقاء الأنصار والأهلي صيدا غداً.

الساحل × هومنمن (7 ـ 0)

نجح فريق شباب الساحل في دكّ مرمى هومنمن 7 مرات في مباراة كانت أقرب إلى «التمرينة»، حيث استطلع لاعبوه طريق المرمى الأحمر في الشوط الأول (1 ـ 0)، قبل أن يستعرضوا ويضيّعوا ويسجّلوا في الثاني، ليوقف الحكم مدّهم الأزرق عند حدود الـ (7 ـ0). وفي تفاصيل اللقاء الذي استضافه ملعب الصفاء، فقد وضُح الإصرار الساحلي على التسجيل المبكر بغية التأثير على منافسه الحالم بالصعود، فسدد حسين دقيق (د15) قبل أن يفتتح أمير لحاف التسجيل (20) عبر ضربة حرة خادعة، ليرد أونيك وأزمير (25 و30) ثم عباس سويدان بالقائم (45). وفي الشوط الثاني، استعجل الحاج حمود تبديلاته لرفع مستوى الضغط الهجومي، دافعاً بثعلبه أحمد جرادة، الذي سجّل بعد 4 دقائق على نزوله (56) ومن كرته المرتدة أضاف زميله محمود بوشكار هدفاً ثالثاً (59)، ثم سجّل حسن طهماز «الرابع» نتيجة سوء تعامل الحارس محمد حمية مع تسديدته(62)، ليرد هومنمن عبر نشيطه عباس سويدان (71) بالقائم، ثم عاق الدفاع «الأحمر» ماكر «الأزرق» حسن طهماز ليحتسب الحكم ركلة جزاء سددها أحمد جرادة داخل المرمى (77)، بعدها حوّل جرادة نفسه رفعة طهماز «المرسومة» داخل شباك حمية «غير المحمية» (د85)، ليختتم حسين بلوط «المجزرة» بهدف ولا أحلى (89) عبر تسديدة خادعة.
قاد اللقاء الحكم بسام عيّاد مع زياد مهاجر وهادي كسّار وميلاد خرما.

التضامن × السلام (0 ـ 0)

وسيلتقي شباب الساحل في الدور ربع النهائي مع التضامن صور الذي تغلّب على السلام زغرتا 4ـ2 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي على ملعب برج حمود.
وجاءت المباراة عقيمة ودون أي مستوى يذكر، حيث وصفها أحد الحضور بأنها كانت«عذاباً للموجود». إذ إن الفريقين لم يقدّما أي لمحة أو أي فرصة حقيقية، ما عدا تسديدة مباغتة لمهاجم التضامن غسان شويخ صدّها حارس السلام جورج صادق (66)، وتسديدة «طائشة» من البديل هشام شحيمي اصطدمت بالقائم الأيسر لمرمى صادق في طريقها إلى خارج الملعب (88).
وفي ركلات الترجيح، سجّل للتضامن محمد مدني وعلي فقيه وهشام شحيمي ويوسف حجازي، وأصاب غسان شويخ العارضة. وسجّل للسلام الكاميروني جورج نومو وبلال صالح وأهدر ابيدي برنس صدّها علي راشد ليلا، وبطرس كرم في القائم الأيمن.
قاد المباراة الحكم بشير أواسة مع عدنان عبد الله وبلال الزين وبشار عباس رابعاً.
(الأخبار)



strong>5 مباريات اليوم والغد

تستكمل مباريات دور الـ16 اليوم، فيلعب الصفاء مع الشبيبة المزرعة (برج حمود)، والمبرّة مع هومنتمن (الصفاء). ويلعب، غداً، الحكمة والشباب الغازية (الصفاء)، والأنصار مع الأهلي صيدا (برج حمود)، والعهد مع الراسينغ (صيدا). المباريات الساعة 13.45.