strong>تُقام اليوم مباريات الجولة الثالثة من المرحلة النهائية لتصفيات آسيا المؤهلة الى كأس العالم لكرة القدم 2010، وسيرتاح المنتخبان السعودي والبحريني في هذه المرحلة، فيما تتواجه ثمانية منتخبات


تستضيف مدينة بريسباين الأوسترالية، اليوم عند الساعة 12.30 بتوقيت بيروت، مباراة أوستراليا مع قطر، ضمن المجموعة الأولى، وتلعب اليابان مع أوزبكستان ضمن المجموعة ذاتها. وتتصدر قطر حالياً ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط من مباراتين أقيمتا في الدوحة، فازت في الاولى على أوزباكستان 3-0 وتعادلت في الثانية 1-1 مع البحرين، فيما يملك المنتخب الأوسترالي 3 نقاط من المباراة الوحيدة التي خاضها وحقق فيها الفوز خارج ملعبه على اوزبكستان 1-0.
التوقعات تؤكد أن اللقاء لن يكون سهلاً بعد التغيير الكبير الذي طرأ على المنتخب القطري بعد تولّي الفرنسي برونو ميتسو تدريبه في 25 ايلول الماضي خلفاً للأورغوياني خورخي فوساتي الذي فسخ الاتحاد القطري عقده بالتراضي لظروفه الصحية، وهو ما أثار القلق في الفريق الأوسترالي ومدربه الهولندي بيم فيربيك الذي أكد صعوبة المهمة لعدم معرفته بخطط المدرب الفرنسي.
وفي المباراة الثانية، اليوم الساعة13.30، تسعى اليابان الى تحقيق فوزها الثاني بعدما تغلبت على البحرين 3-2 في المنامة في الجولة الاولى، وستحاول الاستفادة من تواضع مستوى منتخب أوزبكستان في هذا الدور خلافاً لما كان عليه في الدور الثالث حين قدم عروضاً قوية.
وخسرت أوزبكستان مباراتيها الأوليين، أمام قطر 0-3 في الدوحة، وامام أوستراليا 0-1 في طشقند، وخسارة ثالثة اليوم ستطيح آمالها في المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة الى النهائيات.

المجموعة الثانية

يبحث المنتخب الاماراتي لكرة القدم عن تحقيق نتيجة إيجابية لإحياء آماله في التأهل الى مونديال 2010 عندما يحل ضيفاً على نظيره الكوري الجنوبي، اليوم الساعة 14.00، في سيول. وتحتل الامارات المركز الاخير في المجموعة بدون نقاط، بعد تعرّضها لخسارتين في الجولتين الاولى والثانية امام كوريا الشمالية والسعودية في أبو ظبي بنتيجة مماثلة 1-2، لذلك فإن أي تعثر جديد قد يعني تضاؤل حظوظها أو حتى انعدامها في المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة الثانية المؤهلة الى المونديال.
وتخوض الامارات الجولة الثالثة بحلة جديدة تختلف عن الجولتين الاولى والثانية، بعد التغيير الذي طال الجهاز الفني، حيث حل المدرب الفرنسي دومينيك باتنيه بديلاً لمواطنه برونو ميتسو الذي استقال من منصبه في 21 ايلول الماضي قبل أن يعيّن مدرباً لقطر.
وتخوض كوريا الجنوبية مباراتها الثانية في الدور الحاسم، بعد الاولى في الجولة الثانية امام نظيرتها الشمالية في مدينة شنغهاي الصينية، والتي انتهت بالتعادل 1-1.
وكانت كوريا الجنوبية قد خضعت للراحة في الجولة الاولى بسبب جدولة المباريات في المجموعة الثانية التي تضم خمسة منتخبات، وهي تسعى اليوم لتحقيق الفوز والدخول بقوة على خط المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة خصوصاً أنها تحتل حالياً المركز الرابع برصيد نقطة واحدة.
ولم تقدم كوريا الجنوبية مستوى مقنعاً حتى الآن في التصفيات، ورغم صدارتها للمجموعة الثالثة في الدور الثالث برصيد 12 نقطة، فإن مدربها هوه جونغ موو تعرّض لانتقادات حادة، وجاء التعادل الاخير مع كوريا الشمالية في الدور الحاسم ليزيد من حدتها.
وفي مباراة اخرى، تسعى إيران الى تحقيق فوزها الاول عندما تستضيف كوريا الشمالية، الساعة 16.30، التي تشارك السعودية في صدارة المجموعة بأربع نقاط من فوز على الامارات 2-1 وتعادل مع نظيرتها الجنوبية 1-1. وخاضت إيران مباراة واحدة ايضاً حتى الآن تعادلت فيها مع مضيفتها السعودية 1-1.
(أ ف ب)