سجلت التشيكية بربورا سبوتاكوفا رقماً قياسياً في مسابقة رمي الرمح هو 72.28 م في شتوتغارت ضمن منافسات نهائي الجولة العالمية. وكان الرقم السابق 71.70 م قد سجّل باسم الكوبية اوسلييديس مينينديز، وقد حققته في 14 آب 2005 خلال بطولة العالم في هلسنكي. وتألق الجامايكيون في سباق 100 م الذي غاب عنه صاحب الرقم القياسي العالمي اوساين بولت (9.69 ث)، وقد نجح مواطنوه اسافا باول ونيستر كارتر ومايكل فرايتر في احتلال المراكز الثلاثة الأولى. وقطع باول المسافة بزمنٍ قدره 9.87 ثوان، فيما سجل نستر 10.07 ثوان وفرايتر 10.10 ث. واخترق الباهاماسي كريستوفر براون التفوق الأميركي في سباق 400 م بحلوله ثالثاً (45.36 ث) خلف لاشون ميريت (44.50 ث) وجيريمي وارينر (44.51 ث). وارتفع السويدي ستيفان هولم (32 عاماً) إلى 2.33 م في آخر مشاركة له في الوثب العالي، وحل ثانياً خلف الروسي اندري سيلنوف (2.35 م) بطل أولمبياد بكين 2008. وكان هولم قد وثب 2.40 م في بطولة أوروبا داخل قاعة عام 2005، وقد انتظر حتى 29 تموز الماضي لتسجيل رقمه القياسي الشخصي في الهواء الطلق (2.37 م).

عربياً، عوّضت البحرينية مريم يوسف جمّال خيباتها السابقة هذا الموسم بإحرازها المركز الأول في سباق 1500 م بزمن 4.06.59 دقائق، متقدّمة على الأثيوبية جيليت بوريكا (4.07.45 د)، بينما اكتفى مواطنها يوسف سعد كامل بالمركز الثالث في سباق 800 م بزمنٍ 1.49.40 دقيقة، وجاء المغربي أمين لعلو خامساً في السباق عينه، والقطري جيمس كواليا خامساً في سباق 3 آلاف م.
(أ ف ب)