بلغ باريس سان جيرمان المباراة النهائية لمسابقة كأس فرنسا لكرة القدم بفوزه على أميان من الدرجة الثانية 1-0 في أولى مباراتي الدور نصف النهائي. وسجل المهاجم الشاب العاجي الأصل يانيك بولي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 78 بعدما اخترق دفاع اميان منفرداً بالحارس بونوا بونفونو مودعاً الكرة في شباكه.

وتوقفت المباراة لمدة عشر دقائق في الدقيقة الثالثة والثلاثين إثر رمي أحد المشجعين قنبلة مسيّلة للدموع، ما دفع الفريقين إلى مغادرة أرض الملعب.
ويعاني فريق العاصمة في بطولة الدوري حيث يبدو مهدداً بالهبوط إلى الدرجة الثانية، بينما كان قد أحرز لقب كأس رابطة الأندية الفرنسية المحترفة التي لن يدافع عنها في الموسم المقبل، بعدما أقرّت لجنة الانضباط في الاتحاد الفرنسي لكرة القدم معاقبته بسبب رفع جماهيره لافتة تحمل عبارات مهينة لسكان الشمال خلال المباراة النهائية التي فاز فيها سان جيرمان على لنس 2-1 على «ستاد دو فرانس» في ضاحية سان دوني الباريسية.

ألمانيا

صعد شالكه إلى المركز الثاني في الدوري الألماني لكرة القدم بفوزه الصريح على مضيفه بوخوم 3-0 في المرحلة الـ32، سجلها جيرالد اسامواه (34) والكرواتي ايفان راكيتيتش (67) والبرازيلي مارسيلو بوردون (85).
وحقق بوروسيا دورتموند فوزاً صعباً على شتوتغارت حامل اللقب 3-2. سجل للفائز البرازيلي تينغا (35) والسويسري الكسندر فراي (59 و79)، وللخاسر الهداف الدولي ماريو غوميز (55 و83)، رافعاً رصيده إلى 18 هدفاً في المركز الثاني على لائحة ترتيب الهدافين خلف مهاجم بايرن ميونيخ الإيطالي لوكا طوني.
وتغلّب هانوفر على هانزا روستوك بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها باليتش (19) وروزنتال (47 و87).
وتعادل كارلسروه واينرجي كوتبوس 1-1. سجل للأول باك (65)، وللثاني ريبيتش (60).
(أ ف ب)