strong>أحمد محيي الدين


استهلّ الأنصار حملة الدفاع عن لقبه بطلاً لكأس لبنان بكرة القدم بفوز على التضامن بيروت، من الدرجة الثالثة، 4ــ1 ضمن دور الـ16 على ملعب بيروت البلدي، في ظل ظروف مناخية باردة

ويمكن إطلاق لقب «المباراة الكلاسيكية» على المباراة لكون قطبيها كانا يمثّلان مدماكين للكرة اللبنانية في حقبة التسعينيات، إلا أن ظروف التضامن حالت دون بقائه ضمن دوري الأضواء ليهبط الى الدرجات الأدنى، قبل أن يستعيد زخمه بعد تسلّم الدكتور زهير الخطيب رئاسة النادي، الذي يعمل على إعادته الى دوري الأضواء.
وبالعودة إلى مباراة الأمس، كانت السيطرة الميدانية في الشوط الأول لـ«الأخضر» دون فاعلية على مرمى التضامن، وظهر لاعبو الأنصار بعيدين عن مستواهم الحقيقي ربما لاستهتارهم بلاعبي «النبيذي»، وكان لغياب العراقيين صالح سدير وأحمد مناجد الأثر السلبي على أداء أبطال لبنان، بينما كان دفاع التضامن متألّقاً ومن خلفهم الحارس المميّز إبراهيم الحارس. وقد افتتح فادي غصن التسجيل للأنصار في الدقيقة 14 برأسية إثر ركلة ركنية من مالك حسون، وانحصر اللعب بعد الهدف في وسط الملعب حتى الدقيقة 37 التي شهدت هدف التعادل للتضامن عبر محمد وهبي إثر ركلة حرة من منتصف الملعب لعبها غسان بكر طويلة داخل المنطقة وضعها وهبي برأسه في الأرض ثم الى المقص الأيمن لمرمى حسن مغنية. وفي اللحظات الأخيرة لهذا الشوط سجّل فادي غصن هدف التقدم للأنصار بعد تسديدة قوية لربيع الحصري ارتدت من العارضة الى إديلسون الذي مررها عرضية للمندفع غصن ليودعها داخل الشباك.
في الشوط الثاني، أجرى مدرب الأنصار جمال طه تبديلات على تشكيلة فريقه فأدخل بول رستم ومحمد شحرور بدلاً من ربيع الحصري وإديلسون، بينما استنفذ مدرب التضامن مصطفى اسماعيل التبديلات الثلاثة على تشكيلته في وقت مبكر ما انعكس سلباً بعد إصابة محمد وهبي في الدقيقة 71 ليكمل فريقه اللعب بعشرة لاعبين، فاستغلّ الأنصار هذا الأمر وسجل هدفين عبر بول رستم، الأول في الدقيقة 76 إثر عرضية من حسين حمدان، والثاني في الدقيقة الأخيرة بعد محمد شحرور فسددها رستم أرضية قوية.
• أدار اللقاء الحكم علي صباغ مع عدنان عبدالله وبلال الزين ووارطان ماطوسيان.
• أبدى رئيس نادي التضامن بيروت امتعاضه من أداء التحكيم، وأضاف إن كرة القدم لا تبنى بهذه الطريقة، وكان من المفترض أن يقود المباراة الحكم جهاد الغريب مع علي عدي ووائل الرمح إلا أن الطريق كانت مقطوعة مما دعا الاتحاد الى إسنادها لصباغ.

الثلوج تؤجّل لقاء الصفاء مع النهضة

نظراً لتراكم الثلوج على طريق ضهر البيدر، أبلغت ادارة نادي النهضة الاتحاد باستحالة قدوم فريقها الى بيروت لخوض مباراته مع فريق الصفاء على ملعب برج حمود، فسارع الاتحاد إلى إبلاغ إدارة نادي الصفاء بتأجيل المباراة. وفي اتصال لـ«الأخبار» مع الأمين العام للاتحاد رهيف علامة، أفادنا «أجّلنا المباراة الى موعد سنحدّده لاحقاً، والمؤكد أنه بُعيد انطلاق مرحلة الإياب في 9 شباط»، وعن تعيين حكّام الصف الثاني لمباريات الكأس علّق علامة «نعوّل كثيراً على عدد من حكّامنا المتميزين، الذين سيأخذون فرصهم في الوقت المناسب».
• تُقام اليوم مباراتان فيلعب النجمة مع الساحل عند الساعة 4.45 على ملعب بيروت البلدي، والمبرة مع التضامن صور عند الساعة 1.30 على ملعب صيدا.

الإرشاد يبدّل أجانبه

استبدل نادي الإرشاد لاعبيه المصريين إسلام صيام وعصام مكي بأفريقيين، هما المدافع النيجيري محمد يونس والكاميروني مارك (ارتكاز)، وأبقى على المهاجم الكاميروني جوليوس برايس. وسيعطي الجهاز الفني الفرصة للمحليين كحسين سلامي ووسيم عبد الهادي وعباس طحّان، وأمس، شارك يونس ومارك مع الفريق في مواجهة الصفاء (0ــ0).