لا يختلف اثنان في أن الضجة التي سبقت دخول السائق البريطاني جنسون باتون الى عالم الفورمولا 1 بدت اكبر بكثير من تلك التي احيطت بمواطنه لويس هاميلتون (ماكلارين مرسيدس) عند دخول الاخير سباقات الفئة الاولى في الموسم الماضي، بيد أن الخيبة كانت في انتظار الاول الذي لم يحقق طموحاته حتى الآن.

لكن رغم هذه الخيبة، يرفض باتون الذي يدافع عن ألوان فريقهوندا الياباني التخلي عن حلم إحرازه للقب العالمي، محاولاً تناسي الموسم «الكارثة» الذي عاشه في 2007 حيث حصد ست نقاط فقط.
إلا أنه بعد جولات تجارب كثيرة خلال فصل الشتاء ووصول المدير التقني السابق في فيراري روس براون، يرى باتون أن الأمور ستتحسن: «أريد الفوز بالسباقات والمنافسة على اللقب العالمي. التغييرات التي دخلت على فريقنا في الأشهر الستة الاخيرة هي فعلاً ما نحتاج اليه للسير قدماً نحو النجاح في 2008، وأنا واثق أن لدينا الاشخاص المناسبين الى جانب الدعم الذي نتلقاه من هوندا في سبيل تحقيق مبتغانا».
يذكر أن فريق هوندا كان قد كشف عن سيارته الجديدة «آر آي 108» على أن تكون التجارب الاولى لها نهاية الاسبوع الجاري في برشلونة.
من جهة اخرى، يبدو أن فريق «سوبر اغوري» يتجه إلى الانسحاب من البطولة بعدما أبدى رئيس الاتحاد الدولي لرياضة السيارات ماكس موزلي تخوّفه من أن البطولة ستخسر فريقاً قبل انطلاقها في آذار المقبل. ويعيش سوبر اغوري أوضاعاً مالية صعبة، إذ تفيد التقارير بأن الفريق قد يعلن انسحابه بسبب عدم تأمينه الميزانية اللازمة وعدم استطاعته تحمل النفقات الضخمة التي يحتاج إليها، فيما أفادت تقارير اخرى بأنه لا يستبعد بيع الفريق الذي يعمل تحت اشراف «عرابه» هوندا.
(أ ف ب)