روماريو تنشّط... لم يتنشّط!


يواجه المهاجم البرازيلي المخضرم روماريو عقوبة الإيقاف بعدما جاءت نتيجة فحص للمنشطات خضع له إيجابية، حيث تبيّن وجود مادة «فيناستيريد» في جسمه. وأعلن روماريو (41 عاماً) وناديه فاسكو دي غاما أن المادة المذكورة استعملها الأول لمنع تساقط الشعر. ورغم أن «فيناستيريد» ليست مادة منشطة، بيد أنها قد تحوي مادة لا تظهر في الفحوص ولها تأثير الموادّ المنشطة الأخرى.

حركة على ساحة المدربين الدوليين

أفاد مصدر في الاتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم أن منصب المدير الفني لمنتخبه الأول سيكون بين الفرنسي جيرار أوييه والإيرلندي ميك ماكارثي على أن يعلن اسم المدرب المختار خلال الأسبوع الحالي. ويبحث الاتحاد الكوري الجنوبي عن مدرب أجنبي منذ استقالة الهولندي بيم فيربيك في تموز الماضي بعد حلول منتخبه ثالثاً في كأس آسيا.
وفي سياق مشابه، يبدو المدرب الفرنسي فيليب تروسييه في طريقه للإشراف على منتخب أوستراليا، إذ إنّه دخل في مفاوضات مع الاتحاد الأوسترالي، الذي يملك لائحة تضم بين 5 و6 أسماء من بينها اسم الفرنسي جان تيغانا.
وفي هولندا، أعلن المدير العام للاتحاد الهولندي هنك كيسلر أن ماركو فان باستن سيتخلى عن تدريب منتخب هولندا بعد أمم أوروبا 2008. وأعاد الهداف السابق أسباب تركه للبرتقالي إلى أنه لا يملك رؤية جديدة للمرحلة المقبلة.

التينتوب يبتعد حتى السنة الجديدة...

خضع التركي حميد التينتوب لاعب وسط بايرن ميونيخ الألماني لعملية جراحية في ركبته اليمنى ستبعده عن فريقه حتى كانون الثاني المقبل. وانضم التينتوب الى مارسيل يانسن وباستيان شفاينشتايغر اللذين يعانيان الإصابة أيضاً.

... واسماعيل يرحل إلى هانوفر

سينتقل المدافع الفرنسي فاليريان اسماعيل في كانون الثاني المقبل من بايرن ميونيخ الى هانوفر. واوضح الناديان "بايرن ميونيخ وهانوفر توصلا الى اتفاقٍ بشأن انتقال فاليريان اسماعيل من بايرن الى هانوفر"، من دون الكشف عن قيمة الصفقة. وسيوقع اسماعيل، على عقد حتى حزيران 2010 بعد اجتيازه الفحص الطبي الروتيني.

فيسكيلا يغازل «فورس إنديا»

أعرب السائق الإيطالي المخضرم جانكارلو فيسيكيلا اهتمامه بالانتقال الى فريق «فورس انديا» الوافد الجديد الى بطولة العالم للفورمولا 1، وذلك على هامش التجارب التي خاضها مع الفريق على حلبة خيريز الإسبانية. ولا يزال «فيسيكو» ينتظر قرار فريقه رينو بتمديد عقده، إلا أن الأخير لا يزال ينتظر بدوره قرار الإسباني فرناندو الونسو الذي قد يعود الى الحظيرة الفرنسية رغم أنه لم يتخذ موقفاً حاسماً حتى الآن.