لقيت الأرجنتين خسارتها الأولى أمام مضيفتها كولومبيا 1-2 في الجولة الرابعة من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم التي تستضيفها جنوب إفريقيا عام 2010.

وعلى رغم تقدّم الأرجنتين في المباراة التي أُقيمت على علوّ مرتفع (2600 متر عن سطح البحر) في بوغوتا، بهدف في الشوط الأول، بدا واضحاً أن لاعبي الأرجنتين أصيبوا بالتعب في الشوط الثاني، وخصوصاً بعد طرد مهاجم مانشستر يونايتد الإنكليزي كارلوس تيفيز في الدقيقة 25.
وتأتي الخسارة الأولى للأرجنتين في التصفيات بعد ثلاثة انتصارات متتالية، فتجمّد رصيدها عند 9 نقاط، فيما رفعت كولومبيا رصيدها إلى 8 نقاط. وبعد هجمات خجولة من الطرفين في مطلع المباراة جاءت حادثة طرد تيفيز إثر اعتدائه على روبن بوستوس من دون كرة مشتركة بينهما، فرفع الحكم الأوروغوياني خورخي لاريوندا البطاقة الحمراء مستنداً الى إشارة من حكم الراية.
ولم يتأثر المنتخب الأرجنتيني بحادثة طرد تيفيز وكان الطرف الأفضل ونجح في افتتاح التسجيل عندما نفّذ خوان رومان ريكيلمي ركلة حرّة مباشرة سريعة في اتجاه ليوني ميسي نجم برشلونة الإسباني، فراوغ الأخير ثلاثة مدافعين بمجهودٍ فردي رائع قبل أن يودع الكرة داخل شباك الحارس أغوستين خوليو في الدقيقة 36.
ودخل المنتخب الكولومبي بوجهٍ آخر في الشوط الثاني مستغلاً تراجع أداء الأرجنتين، ونجح أصحاب الأرض في إدراك التعادل عبر بوستوس الذي انبرى بتميّز لركلة حرة مباشرة في الدقيقة 62 فشل الحارس الأرجنتيني روبرتو ابوندانزييري في التصدّي لها.
وانتزعت كولومبيا نقاط المباراة الثلاث في الدقيقة 82 عندما شقّ ماشيلي توريس طريقه بين مدافعين أرجنتينيين، وأرسل الكرة في اتجاه تريزور مورينو الذي تابعها بسهولة الى داخل الشباك.
وقال ألفيو بازيلي المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني: «إنك تفوز وتخسر، ويجب أن تعرف كيف تخسر». وأضاف: «المكان الوحيد الذي لا يمكنك فيه الصمود بعشرة لاعبين هو الارتفاعات الشاهقة». أما لاعبو الأرجنتين فلم يتقبّلوا الهزيمة بسهولة، إذ قال المدافع مارتن ديميكيليس: «أعتقد أنها نتيجة غير عادلة. لم نتهاون، وقد بذلنا جهداً كبيراً». واتفق معه القائد خافيير زانيتي حيث أكد أن «الأرجنتين لعبت بعشرة لاعبين أفضل من كولومبيا».
وفي سان كريستوبال، فازت فنزويلا على بوليفيا 5-3 في مباراة مثيرة سجل فيها المنتخب الفائز ثلاثة أهداف في الدقائق الثماني الأخيرة ليقلب تخلّفه الى فوزٍ.
وسجل لفنزويلا دانيال اريسمندي (2) وأليخاندرو غيرا وجيانكارلو مالدونادو (2) في الدقائق 19 و40 و82 و89 و90، ولبوليفيا مارسيلو مارتينز (2) وخوان كارلوس ارسي في الدقائق 17 و78 و26.
ورفعت فنزويلا رصيدها الى 6 نقاط، بينما تجمّد رصيد بوليفيا عند نقطة واحدة.
(أ ف ب)