تنتقل بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1 إلى ماليزيا، في المرحلة الثانية بعد الأولى في أوستراليا التي سيطر عليها فريق مرسيدس.

وحقق البريطاني لويس هاميلتون المركز الأول في ملبورن، متقدماً على زميله الألماني نيكو روزبرغ، وذلك بعد تصدرهما التجارب الحرة والرسمية وسيطرتهما على السباق من بدايته حتى نهايته.
ونجح هاميلتون البطل وروزبرغ الوصيف في حصد 16 سباقاً من أصل 19 الموسم الماضي، والانطلاق من المركز الأول 18 مرة، وتحقيق 11 ثنائية والصعود على المنصة 14 مرة.

وحده الألماني سيباستيان فيتيل بطل العالم أربع مرات نجح على متن فيراري في البقاء على مقربة من الثنائي الصاروخي، فحل ثالثاً على بعد نصف دقيقة وأبدى سعادته بهذا المركز في بداياته مع الفريق الإيطالي.
من جهتهما، يبدو وليامس المجهز بمحرك مرسيدس مع البرازيلي فيليبي ماسا رابع السباق الأخير وساوبر مع البرازيلي اللبناني الأصل فيليبي نصر الخامس في أوستراليا قادرين على اختراق المنصة.
وتتركز الأنظار على فريقَي "ريد بُل" وماكلارين هوندا بعد الصعوبات التي واجهتهما في أوستراليا.
ولدى ريد بُل، حل الأوسترالي دانيال ريكياردو سادساً بفارق لفة عن الفائز وخرج الروسي دانيال كفيات لعطل في علبة الغيار.
وألقى الفريق النمسوي باللوم على محرك رينو الفرنسي الذي يجهّز فريقه الشقيق أيضاً تورو روسو. وقال سيريل ابيتبول، المدير العام لشركة رينو: "للفوز بالسباقات فإن المحرك ليس كافياً، بل أنت بحاجة الى سيارة وسائق".
أما في ماكلارين، فحل البريطاني جنسون باتون، بطل العالم السابق، في المركز الحادي عشر الأخير في ملبورن وخرج زميله الدنماركي كيفن ماغنوسون لعطل في المحرك، وذلك في ظل غياب الإسباني فرناندو ألونسو المصاب برأسه إثر حادث غامض في نهاية شباط الماضي في تجارب برشلونة الإعدادية للموسم.
وسيكون ألونسو (33 عاماً)، بطل العالم مرتين سابقاً، قادراً على المشاركة في السباق، إذ نال الضوء الأخضر من قبل الاتحاد الدولي للسيارات.
ويشارك أيضاً الفنلندي فالتيري بوتاس (وليامس) وذلك بعد إصابته في ظهره قبل ساعة من سباق أوستراليا.
وتقام التجارب الحرة الأولى للسباق اليوم، الساعة 04,00 فجراً بتوقيت بيروت، والثانية الساعة 08,00 صباحاً، والتجارب الرسمية غداً الساعة 11,00، والسباق الأحد الساعة 09,00.