يخوض منتخب لبنان الأولمبي، اليوم، امتحاناً صعباً أمام مضيفه الأوسترالي، ضمن منافسات المجموعة الأولى للتصفيات المؤهلة الى أولمبياد بكين 2008، التي تضم أيضاً منتخبي العراق وكوريا الشمالية اللذين سيلتقيان اليوم، عند الساعة السابعة مساءً بتوقيت بيروت


لقاء صعب للبناني في التصفيات الأولمبية المؤهلة إلى بكين 2008، وخصوصاً بعد خسارته القاسية، السبت، أمام ضيفه العراقي ( 0 ـ 5) وسفر شاق في اليوم ذاته.
ميدانياً: يسترد الفريق الكابتن علي السعدي ليرمّم خط دفاعه الذي فقد توازنه أمام العراقي، وتبقى المشكلة في تواصل خطي الوسط والهجوم وفاعلية التسديد في الشباك. وعموماً، يتوقع أن يلعب اللبناني بطريقة دفاع المنطقة المكثّف أمام فريق متفوق لياقة وجماعية، فخطفُ نقطة من هناك يعدّ مكسباً والثلاث هي إنجاز كبير.
ويصعب التكهن بنتيجة المنتخب الشاب لأنه يلعب بصورة غير ثابته تتخلّلها مفاجآت، كان آخرها فوزه على مضيفه الكوري الشمالي، وهو ما يميز وضعه حتى الآن ويبقيه في دائرة المنافسة ولو بنسبة أقل من العراقي (المتصدر 4 نقاط وفارق الأهداف) والأوسترالي (4 نقاط).

  • فاز لبنان على كوريا الشمالية 1ــ0، وخسر من العراق 0ــ5.

  • تعادلت أوستراليا والعراق 0ــ0، وفازت على كوريا 1ـ0.

  • المجموعة الثانية
    يستضيف منتخب كوريا الجنوبية المنتخب السوري، اليوم عند الساعة الثانية ظهراً، وتحلّ البحرين ضيفة على أوزبكستان عند الساعة 4.30 عصراً.
    ويسعى الكوري الى الاستفادة من عاملي الأرض والجمهور لتحقيق الفوز الثالث على التوالي الذي سيضعه في وضع مريح في السباق نحو التأهل، وخصوصاً إذا انتهت المباراة الثانية بالتعادل أو بخسارة البحرين.
    وسيحاول المنتخب السوري تحقيق فوزه الأول بعد الخسارة في الجولة الأولى 1 ـ 2 أمام البحرين، والتعادل مع أوزبكستان سلباً على أرضه السبت الماضي، لكون إهدار المزيد من النقاط يعني ابتعاده مبكراً عن دائرة المنافسة على بطاقة المجموعة.
    وفي المباراة الثانية، يخوض المنتخب البحريني اختباراً صعباً في ضيافة نظيره الأوزبكي وهدفه النقاط الثلاث قبل أن يتعقّد موقفه أكثر ويبتعد بدوره عن دائرة المنافسة.
    وتتصدّر كوريا الجنوبية ترتيب المجموعة بـ6 نقاط، تليها البحرين بـ 3، ثم سوريا وأوزبكستان ولكل منهما نقطة واحدة.
    المجموعة الثالثة
    بات الفوز مطلباً وحيداً لمنتخب السعودية عندما يحل ضيفاً على نظيره الفيتنامي، اليوم عند الساعة الرابعة عصراً، كما يلتقي المنتخبان المتصدران القطري والياباني في ضيافة الأخير عند الساعة 1.20 ظهراً.
    وسقط المنتخب السعودي في الجولة الأولى أمام نظيره القطري في الدوحة 0 ـ 1، ثم أهدر نقطتين، السبت الماضي، في الجولة الثانية بتعادله سلباً مع اليابان في الدمام، ويتعين عليه البدء في مسلسل الانتصارات لأنه أصبح في موقف صعب في إطار سعيه الى حجز بطاقة المجموعة الى النهائيات الأولمبية.
    لكنّ المهمة السعودية لن تكون سهلة، وخصوصاً أن منتخب فيتنام كان قد تعادل مع قطر على أرضه 1 ـ 1 في الجولة الماضية، وهو يبحث عن فوزه الأول للدخول في دائرة المنافسة.
    وفي المباراة الثانية، يسعى كل من المنتخبين الياباني والقطري الى الفوز للانفراد بصدارة المجموعة وقطع خطوة إضافية نحو التأهل الى النهائيات.
    وتتصدر قطر ترتيب المجموعة بأربع نقاط، بفارق الأهداف أمام اليابان، وتملك كل من فيتنام والسعودية نقطة واحدة.
    (الأخبار، أ ف ب)