يسعى إنتر ميلانو الإيطالي إلى التعاقد مع لاعب مانشستر سيتي الإنكليزي، العاجي يايا توريه، خلال فترة الانتقالات الصيفية عقب نهاية الموسم الحالي، بحسب ما ذكرت صحيفة «ذا دايلي ميرور» الإنكليزية.

وأوردت الصحيفة أن إدارة إنتر تبحث عن حلول للضغط على توريه لإقناع ناديه ببيعه، منها تقديم عرض طويل الأمد مدته خمسة مواسم براتب سنوي قيمته 10 ملايين جنيه استرليني، رغم بلوغه 32 عاماً.

وأشارت الصحيفة إلى أن إجمالي الصفقة سيكلف إنتر 54 مليون جنيه استرليني، ويبقى فقط التفاوض مع مسؤولي سيتي، حيث ينتهي عقد اللاعب العاجي مع فريقه في صيف 2017، ويتقاضى راتباً أسبوعياً يبلغ 210 آلاف جنيه استرليني.
بدورها، تواصل إدارة أرسنال الإنكليزي مساعيها للتعاقد مع مهاجم نابولي، الأرجنتيني غونزالو هيغواين، حيث يسعى الأخير الى إنهاء تعاقده والانتقال إلى ناد أكبر بعد تراجع أداء الفريق الإيطالي بشكل كبير هذا الموسم.
وأكدت صحيفة «مترو» البريطانية، أن «إدارة «الغانرز» في وضعية جيدة للتعاقد مع هيغواين خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وذلك في ظل رغبة الأرجنتيني الملحة في الرحيل. ويريد أرسنال أن يدفع ما يقارب 48 مليون يورو، مقابل ضم هيغواين الذي يسعى إلى اللعب مع فريق يتيح له أكثر إمكانية تحقيق الألقاب.
من جهة أخرى، كشف نجم بايرن ميونيخ الألماني، الفرنسي فرانك ريبيري، أنه كان قريباً من الانضمام الى ريال مدريد الإسباني عام 2009، موضحاً الأسباب التي دفعته الى رفض الخروج من بايرن والانتقال إلى النادي الملكي.
وقال ريبيري في تصريح لوسائل الإعلام: «كان هناك اهتمام قوي من ريال بضمي، وقدموا عرضاً رسمياً، لكن رئيس النادي وقتذاك أخبرني بأهميتي الكبيرة مع الفريق، وأكد لي أنه يعتبرني مثل ميسي في برشلونة».
وعلى صعيد المدربين، أكد مدرب مانشستر سيتي، التشيلياني مانويل بيللغريني، أنه لا يشعر بالقلق بشأن مستقبله مع حامل لقب الدوري الإنكليزي الذي خسر أول من أمس أمام كريستال بالاس 1-2.
وقال بيللغريني (61 عاماً): «لست قلقاً على منصبي. أقوم بعملي وأنا سعيد بذلك. الفريق ربما يمر بموسم صعب، لكنني لست قلقاً».
وأحرز بيلليغريني، الذي يخوض موسمه الثاني مع «سيتيزنس»، لقب «البريميير ليغ» في موسمه الأول، إلا أنه ودّع هذا العام بطولتي كأس الاتحاد الإنكليزي ودوري أبطال أوروبا، وباتت فرصته ضعيفة في الحفاظ على لقب الدوري مع اتساع الفارق الذي يفصله عن تشلسي، المتصدر إلى تسع نقاط، مع بقاء مباراة مؤجلة للأخير.