أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم، أمس، استبدال عقوبة الإبعاد لمدة عامين المفروضة على الدولي عماد محمد إلى عقوبة الإنذار النهائي، بعد أن تقدّم الأخير باعتذار إلى اتحاد اللعبة.

وأوضح الاتحاد العراقي، في بيان، أن «العقوبة التي طالت بعض اللاعبين كانت لغرض تصحيح مسار خاطئ سلكه أؤلئك البعض بشكل يخالف كل الأعراف الرياضية المؤدبة التي يجب أن يتحلى بها اللاعبون»، وأضاف «كما هو معلوم فقد قدم اللاعب عماد محمد اعتذاراً إلى اتحاد الكرة يبدي فيه ندمه على ما حصل بعد خليجي 18. ولغرض فسح المجال أمامه لإثبات حسن نيته، فقد تقرر رفع عقوبة الإبعاد والاكتفاء بتوجيه إنذار نهائي».
وكان الاتحاد العراقي قد أوقف مهاجم سيباهان عماد محمد ومدافع باس أحمد كاظم، وكذلك رزاق فرحان لمدة عامين بسبب اتهامهم المدير الفني السابق للمنتخب العراقي أكرم سلمان بالتقصير المتعمّد في مباراة العراق والسعودية التي انتهت لمصلحة الأخير 0 ــ 1، في الدور الأول لمنافسات خليجي 18 وسببت بخروج العراق من البطولة.
يذكر أن الدولي عماد محمد تعرض إلى عقوبة الإبعاد عن تشكيلة المنتخب العراقي مرتين، الأولى أثناء تصفيات أولمبياد أثينا 2004 من قبل المدرب عدنان حمد، والثانية في التصفيات المؤدية إلى نهائيات أمم آسيا 2007.
ومن الممكن أن يلتحق محمد بصفوف منتخب بلاده قبل انطلاق بطولة اتحاد غرب آسيا في العاصمة الأردنية عمان من 16 إلى 24 الجاري.
الاتحاد الأفريقي يرفض اعتراض المصري
رفض الاتحاد الأفريقي لكرة القدم الاعتراض الذي تقدم به الاتحاد المصري لكرة القدم، الذي يطالب فيه بعدم احتساب نتيجة مباراته مع موريتانيا في نواكشوط في تصفيات كأس الأمم الافريقية، التي انتهت بالتعادل 1ـ1، بدعوى أن المباراة أوقفت لمدة 20 دقيقة قبل انطلاق الشوط الثاني لتواجد عدد من المشجعين على جنبات الملعب.
وقال الاتحاد الأفريقي إن مراقب المباراة كان على علم بإيقاف المباراة، وهو الذي طلب ذلك حتى لا تحدث مشكلة، وبعد خروج المتفرّجين انطلق الشوط الثاني ولم تكن هناك أية تهديدات للاعبين.
النجمة والحالة في نهائي كأس البحرين
يسدل الستار، اليوم، على منافسات الموسم الكروي البحريني لكرة القدم مع إقامة المباراة النهائية لمسابقة كأس ملك البحرين في نسختها الثلاثين، التي تجمع حامل اللقب النجمة مع الحالة على استاد البحرين الوطني.
ويسعى بطل النسخة السابقة فريق النجمة لتكرار إنجاز الموسم الماضي، فالنجمة صاحب المركز الثالث في مسابقة الدوري سيرمي بكل ثقله في هذه المباراة الهامة والمصيرية، ونجح حامل اللقب في بلوغ النهائي بعد فوزه على بطل الدوري المحرق 2 ـ 1 والتسبب في إقصائه من الدور نصف النهائي.
(أ ف ب)