يتطلع اشبيلية حامل اللقب، الذي يقدّم أفضل أداء له منذ فترة طويلة، إلى مواصلة حضوره القوي في مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم عندما يستضيف شاختار دونتسك الأوكراني، الليلة على ملعب “سانشيز بيزخوان” الذي أسقط فيه برشلونة 2ــ1 السبت الماضي منتزعاً صدارة الدوري المحلي. وسيعتمد المدرب خواندي راموس مرة جديدة على الروح الجماعية للاعبيه وسط التألق الصريح للبرازيلي دانيال ألفيش في الدفاع والدنماركي كريستيان بولسن في خط الوسط والمالي فريدريك كاونتيه متصدر ترتيب هدافي الدوري الاسباني، الذي سيضطلع بمهمة تفكيك دفاع شاختار العنيد.

وستكون المواجهة الأقوى في انتظار الفريق الاسباني الآخر سلتا فيغو الذي يستضيف فيردر بريمن الالماني. واذا كان المجهود الجماعي الذي يقدمه الفريق الاسباني قد ساهم حتى الآن في بلوغه هذا الدور المتقدم من المسابقة، فإن علوّ كعب بريمن كان السبب الأساسي وراء تخطيه اياكس الهولندي في الدور السابق. وعاد بريمن أخيراً الى مستواه المعهود واقترب مجدداً من شالكه متصدر ترتيب الدوري الالماني، وذلك بفضل التألق اللافت لمهاجمه الشاب أرون هانت.
ويعود توتنهام هوتسبر الإنكليزي الى ساحة المنافسة عندما يحلّ ضيفاً على براغا البرتغالي. وكان الفريق اللندني قد بلغ هذا الدور من دون ان يلعب لإبعاد فينورد الهولندي عن المسابقة على خلفية أحداث شغب قامت بها جماهيره لدى زيارة نانسي الفرنسي في دور المجموعات. ويعيش توتنهام مرحلة مميزة بعد تحقيقه 4 انتصارات في مبارياته الأربع الأخيرة مسجلا 14 هدفاً بفضل الايرلندي روبي كين والبلغاري ديميتار برباتوف.
وتبرز مباراة نيوكاسل يونايتد الانكليزي وأ زد ألكمار الهولندي على ملعب “سانت جيمس بارك”، حيث يسعى الأول الى إنقاذ موسمه عبر مواصلة نجاحاته هذا الموسم على الصعيد القاري في موازاة نتائجه المتفاوتة محلياً. ولم يتذوق نيوكاسل طعم الألقاب الأوروبية منذ إحرازه “كاس المعارض” عام 1969، وهو كان قد بلغ الدور نصف النهائي للمسابقة عام 2004، الا انه خرج على يد مرسيليا الفرنسي. ويعود الى تشكيلة المدرب غلين رودر الجناح الأيسر الايرلندي داميان داف والتركي ايمري بيلوزوغلو، إضافة الى الإيرلندي الآخر ستيف كار.
من جهته، سقط ألكمار في زياراته الثلاث السابقة الى انكلترا، وهو سيفتقد خدمات روجر مولهوك والدولي ستين تشارز ودافيد منديز دا سيلفا، فيما يعود اليه كوف يالينز والايسلندي غريتار ستينسون، علماً ان الشكوك تحوم حول مشاركة المهاجم البلجيكي موسى ديمبيلي الذي تعرض لإصابة قوية في الرأس خلال مباراة الفريق امام اوتريخت (4ــ0) نهاية الأسبوع الماضي.
وهنا البرنامج (بتوقيت بيروت):
لنس (فرنسا) - باير ليفركوزن (المانيا) (20.00)
ماكابي حيفا (اسرائيل) - اسبانيول (اسبانيا) (20.45)
نيوكاسل يونايتد (انكلترا) - أ زد الكمار (هولندا) (21.30)
اشبيلية (اسبانيا) - شاختار دونتسك (اوكرانيا) (21.45)
باريس سان جيرمان (فرنسا) - بنفيكا (البرتغال) (21.45)
سلتا فيغو (اسبانيا) - فيردر بريمن (المانيا) (21.45)
رينجرز (اسكوتلندا) - اوساسونا (اسبانيا) (22.05)
براغا (البرتغال) - توتنهام هوتسبر (انكلترا) (23.35)
(أ ف ب)