strong>علي صفا ــ إبراهيم وزنه


تأهل فريقا الأنصار والمبرة إلى دور الثمانية من
مسابقة كأس لبنان لكرة القدم، بفوزيهما على التضامن صور والصفاء، والتحقا بفريق العهد الذي تأهل على حساب الأهلي النبطية

تجاوز الأنصار فريق التضامن صور في لقاء متفاوت على ملعب صيدا، بعد صعوبة في الشوط الأول رغم تقدمه بهدفين، وصعوبة نسبية في الثاني كان الأحمر الصوري فيه أكثر ولكن...
بعد بداية باردة وباهتة من الطرفين دامت 20 دقيقة عجز خلالها الأنصاريون بهجومهم الثلاثي، أحمد مناجد وفادي غصن وحميد بسمة، من اختراق الساتر الدفاعي بقيادة يوسف حجازي وسامبا وهشام الشحيمي، جاءت أول كرة خطرة من فادي غصن انفرد وسددها خارجاً (د 21). وتفوق الأنصار بواسطه بقيادة الحسون وبعلبكي، لكن بدون خطورة، فلجأ التضامن لفتح خطوطه، وهو ما سمح للأخضر باقتناص هدف السبق حين تغلغل الدُّوري الجمل ومرر كرة عرضية عن خط المرمى استقبلها المندفع غصن وهز الشباك (د 36)، واحتج عليها التضامنيون. وقطف الأنصار هدفاً ثانياً برأس مهاجمه أحمد مناجد من كرة ركنية (د 45).
في الشوط الثاني: بدا الانصار مرتاحاً لتقدّمه فزاد سيطرته وفرصه وأضاع سلة منها بواسطة الجمل وغصن تكفل بها الحارس حسن بيطار. وفيما مال الأنصاريون للتمرين بهدوء واكتفاء، حيث زج المدرب طه بالمدافعين محمد مطر وحمزة المصري بدل مناجد ونصرات، عمد المدرب فؤاد ليلا إلى تبديل هجومي بإشراك محمود بوشكار ومحمد سعد، فكثّف التضامن هجومه ووصل مرات إلى حدود منطقة الجزاء بدون إزعاج الحارس لاري مهنا إلا في آخر دقيقة بكرتين هما الأخطر للتضامن الذي يحتاج إلى هداف «غير شكل».

  • قاد اللقاء الحكم بسام عياد مع زياد مهاجر وعزام إسماعيل.
  • غاب عن الأنصار صالح سدير ومحمد حمود وعن التضامن بلال برجي وقاسم ضاهر وسامر حاوي وأحمد الخضر.
    المبرة x الصفاء (1 ــ 0)
    حقق فريق المبرة المتجدد فوزاً ثميناً على الصفاء (وصيف الدوري)، بعد مخاض صعب. فبعد ربع ساعة صفاوية متفوقة سدد خلالها خضر سلامي قرب القائم وأضاع ثانية بعدما مرّ عن الحارس، استوعب المدرب ناكيد خطة منافسه سمير سعد فتحول لاعبو المبرة إلى الهجوم وكرت فرصهم عبر حسن حمدان ورامي أسعد وحسن حمود، إلى أن تمكن استيبان من هز شباك الحارس نزيه طي إثر مجهود رائع لحسن حمدان (د 25). وكاد رامي أسعد أن يعززه بكرة مسحت القائم (د 45).
    وفي الشوط الثاني، زادت حرارة اللعب والفرص، فسدد طارق بايا بجوار القائم، ورد علي الأتات بكرة أنقذها طي ببراعة (63) وأتبعها المتألق حسن حمود بكرة في القائم تحولت إلى مرتدة لروني عازار أبطل خطورتها كينيث. وخرج السعدي مصاباً ليدخل المغربي بوكري العائد فواجهه ناكيد بثلاثة تبديلات دفاعية (طارق العلي ونبيه الجردي وسعد بلهوان). وضغط الصفاء في ثلث الساعة الأخير، حيث أنقذ الحارس وسام كنج كرة البديل الصفاوي خالد شتلة (د 86)، وكاد حسين طحان أن يحقق التعادل، لكن كنج تألق بصدها، لتشهد اللحظات الأخيرة فاصلاً من الصراخ والتلاحم والتضارب نتج منه طرد الطحان الصفاوي ومعالجة كنج وزميله بلال حاجو ليختتم المشهد بفرحة مبراوية وخيبة صفاوية.
  • قاد المباراة علي صباغ مع مصطفى بواب وحسين فرج، ووارطان ماتوسيان رابعاً.
  • من المقرر أن يصل اليوم إلى بيروت اللاعب الترينيدادي بيتر بروسبار (لاعب الأنصار والإخاء سابقاً) للالتحاق بفريق المبرة.
    مباريات اليوم وغداً
    يستكمل دور الـ 16 اليوم بثلاث مباريات، عند الثانية والربع، فيلتقي النجمة مع طرابلس في برج حمود، بقيادة الحكم محمد المولى، والأهلي صيدا مع البرج على ملعب الصفاء، بقيادة الحكم بلال سلّوخ، والسلام زغرتا مع الحكمة على ملعب جونية البلدي بقيادة الحكم رضوان غندور. ويختتم الدور غداً بمباراتين عند الثالثة والربع فيلتقي المودة طرابلس مع شباب الساحل في جونية، والريان مع الرياضي العباسية على ملعب العهد، بقيادة الحكم فادي كلاجيان.