تأهل الاوسترالي ليتون هيويت الى الدور ربع النهائي من بطولة الولايات المتحدة المفتوحة لكرة المضرب، على ملاعب “فلاشينغ ميدوز” في نيويورك، وهي آخر دورات “الغران شيليم” الأربع الكبرى لسنة 2006، والبالغة قيمة جوائزها 19,34 مليون دولار، بفوزه على الفرنسي ريشارد غاسكيه 6 ــ 4، 6 ــ 4، 4 ــ 6، 3 ــ 6، 6 ــ 3 في مباراة ماراتونية امتدّت على مدار ثلاث ساعات و33 دقيقة. وقال هيويت ( 25 عاماً) “كان اللقاء مرهقاً لكلينا”، وأكّد خصمه الفرنسي ذلك بقوله “حقاً تعبت، لقد أعطيت كل ما لدي لكنه (هيويت) قدّم أداءً أفضل من ادائي بكثير”. ويلتقي هيويت، بطل عام 2001، في الدور المقبل الاميركي اندي روديك، المصنف تاسعاً وبطل عام 2003، الفائز على الالماني بنيامين بيكر 6 ــ 3، 6 ــ 4، 6 ــ 3. وتوقّفت مباراتي الاسكوتلندي أندي موراي والروسي نيكولاي دافيدنكو بتقدّم الاخير 6 ــ 1، 7 ــ 5، 3 ــ 6، والالماني طومي هاس والروسي مارات سافين بتقدّم الاخير 2 ــ 1، بسبب هطول الامطار. وكان سافين، بطل عام 2000، فاز في الدور الثالث على البلجيكي اوليفييه روشو 6 ــ 3، 6 ــ 2، 6 ــ 3وعند السيدات، تأهلت الصربية ييلينا يانكوفيتش الى الدور نصف النهائي بفوزها على الروسية إيلينا ديمنتييفا، المصنفة رابعة، 6 ــ 2، 6 ــ 1، واحتاجت الصربية الى ساعة ودقيقتين فقط لتخطي عقبة ديمنتييفا، وتلتقي في الدور المقبل مع الفائزة من مباراة البلجيكية جوستين هينان_ هاردين والاميركية ليندساي دافنبورت. وفي الدور الثالث أقصت الفرنسية اميلي موريسمو، المصنفة اولى، الاميركية سيرينا وليامس 6 ــ 4، 0 ــ 6، 6 ــ 2، وتأهلت الى الدور ربع النهائي، وكانت موريسمو، التي توّجت مسيرتها هذا الموسم بلقبي ويمبلدون واوستراليا، خسرت قبل هذه المباراة في تسع مواجهات من أصل عشر مع سيرينا، بطلة عام 1999 و2002، الا انها تمكّنت من تخطي عقبة منافستها الاميركية الذي تراجع مستواها بشكلٍ كبير بسبب الاصابة، في ساعة و36 دقيقة لتلتقي في الدور المقبل مع الروسية دينارا سافينا التي فازت بدورها على الفرنسية الاخرى فيرجيني رازانو 6 ــ 0، 7 ــ 5. وعلّقت موريسمو التي تسعى الى ان تصبح اول لاعبة تحرز ثلاثة القاب “غران شيليم” في العام عينه بعد سيرينا (عام 2002)، على مواجهتها مع الاميركية قائلة "انا سعيدة بأدائي في المجموعة الثالثة لكنني مستاءة مما قدمته في المجموعة الثانية”.

(أ ف ب)