سيتحدى سائق “كرونوس ريسينغ ــ سيتروين” الفرنسي سيباستيان لوب، بطل العالم في العامين الماضيين ومتصدر الترتيب الحالي، منافسه الفنلندي ماركوس غرونهولم سائق “فورد” على أرض الأخير وبين جماهيره في رالي فنلندا، المرحلة الـ10 من بطولة العالم للراليات التي تنطلق اليوم وتستمر حتى الأحد. ولن تكون مهمة لوب سهلة في هذا الرالي الذي تبلغ مسافته 1524.34 كلم، بينها 351.61 كلم موزعة على 21 مرحلة خاصة، إذ إن غرونهولم توّج بلقب رالي بلاده خمس مرات آخرها في العامين الماضيين، فيما يغيب لقب فنلندا عن خزائن لوب الذي توّج بـ26 لقباً، آخرها الأسبوع الماضي في رالي ألمانيا، مما سمح له بمعادلة الرقم القياسي المسجّل باسم الإسباني كارلوس ساينز. ورفع لوب رصيده الى 6 انتصارات هذا الموسم كما صعد الى منصة التتويج في ثلاث مناسبات أخرى، معززاً صدارته لبطولة العالم بفارق 33 نقطة عن غرونهولم الذي حقق 3 انتصارات هذا الموسم.

رقم قياسي جديد في انتظار لوب
ويضع لوب ثلاثة أهداف نصب عينيه خلال سباق نهاية الأسبوع، أولاً أن يحطم رقم ساينز ويحقق فوزه الـ27 في مسيرته، ثانياً أن يضيف لقب رالي فنلندا الى سجله بعد أن حصد ألقاب الغالبية العظمى من الراليات، وثالثاً أن يصبح ثاني فرنسي يحرز لقب هذه المرحلة بعد 14 عاماً على إنجاز مواطنه ومثاله الأعلى ديديه اوريول.
من جهته، يسعى غرونهولم الى وضع حدّ لسيطرة لوب ليحافظ على آماله الضئيلة جداً في استعادة اللقب العالمي، كما يهدف الى تقليص الفارق بين فريقه “فورد” والفريق البلجيكي “كرونوس ريسينغ ــ سيتروين”، إذ يتقدم الأخير بفارق 23 نقطة في صدارة الصانعين.
وسيعتمد “كرونوس ريسينغ ــ سيتروين” على الإسباني داني سوردو، الذي أصبح السائق الثاني في الفريق البلجيكي على حساب مواطنه كزافيه بونز، وخصوصاً أنه يساهم بمنح فريقه المزيد من النقاط وكان آخرها عبر احتلاله المركز الثاني في ألمانيا. ويحتل الإسباني المركز الثالث في ترتيب السائقين برصيد 41 نقطة متخلفاً بفارق 10 نقاط عن غرونهولم الذي أكد أن رالي فنلندا هو المفضل لديه من دون منازع، مضيفاً "الراليات هي الرياضة المفضلة في بلادي وبالتالي هي مناسبة مميزة بالنسبة اليهم. ليس هناك شعور أفضل من الفوز هنا، ولن أفوّت هذه الفرصة".
(أ ف ب)