قُبلت عضوية كوسوفو في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، وذلك خلال الجمعية العمومية للاتحاد القاري، أمس، في بودابست.

وارتفع بالتالي عدد الدول الأوروبية المنضوية تحت لواء الاتحاد الأوروبي إلى 55.
وكانت كوسوفو قد أعلنت استقلالها عن صربيا في شباط 2008 بعد مطالبة الأكثرية الألبانية فيها بذلك، علماً بأن صربيا لا تعترف بذلك حتى الآن.
وكان "يويفا" قد سمح لكوسوفو بخوض المباريات الودية فقط منذ عام 2014، ومن المتوقع أن يحذو حذوه نظيره الدولي في الجمعية العمومية المقررة في 12 و 13 الحالي في المكسيك.