حطّت الشعلة الأولمبية، أمس، رحالها في ريو دي جانيرو بالطائرة قادمة من جنيف في أول محطة لها في مشوار سيطوف بها في مختلف أنحاء البرازيل حتى حفل الافتتاح المقرر في 5 آب المقبل.

وستُوقَد الشعلة الأولمبية في قصر الرئاسة بحضور رئيسة البلاد ديلما روسيف التي تواجه خطر الإقالة من منصبها.
وستجول الشعلة بأكثر من 300 مدينة برازيلية وسيحملها نحو 12 ألف شخص قبل أن تصل إلى الملعب الأسطوري ماراكانا إيذاناً بانطلاق الألعاب الأولمبية.