أكد المدرب التشيلياني مانويل بيليغريني أن فريقه مانشستر سيتي الإنكليزي لم يكن يستحق الخسارة أمام مضيفه ريال مدريد الإسباني الذي بلغ نهائي دوري أبطال أوروبا بفوزه 1-0 في إياب الدور نصف النهائي (تعادلا ذهاباً 0-0).

"نشعر بمرارة. لم نكن نستحق الخسارة"، هذا ما قاله بيليغريني الذي كان يمنّي النفس بقيادة سيتي إلى النهائي الأول في تاريخه في آخر موسم له مع الفريق الإنكليزي الذي قرر الإستعانة بمدرب بايرن ميونيخ الألماني الحالي الإسباني جوسيب غوارديولا.
وأضاف بيليغريني الذي سبق له أن درب ريال خلال موسم 2009-2010 وخرج معه من دور الـ 16 على يد ليون الفرنسي: "كانوا محظوظين بالهدف الذي سجلوه" والذي جاء بعدما حوّل البرازيلي فرناندو الكرة في شباكه بعد عرضية من الويلزي غاريث بايل.