استبدل فريق ريد بُل سائقه الروسي دانيال كفيات بالهولندي الشاب ماكس فيرشتابن من فريق تورو روسو الرديف حتى نهاية الموسم في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، بحسب ما أعلن الفريق أمس.

ويأتي هذا التغيير بعد أربعة أيام على قيام كفيات بصدم بطل العالم السابق الألماني سيباستيان فيتيل (فيراري) مرتين وتسببه بخروجه من جائزة روسيا الكبرى.
وقال رئيس الفريق كريستيان هورنر في بيان: "أثبت ماكس أنه موهبة شابة رائعة. أداؤه في تورو روسو كان مميزاً حتى الآن، ونحن سعداء لمنحه فرصة السباق في ريد بُل ريسينغ".
وسينضم فيرشتابن إلى الأوسترالي دانيال ريكياردو لخوض السباقات الـ17 الباقية من الموسم، فيما يعود كفيات إلى الفريق الرديف تورو روسو، بعد ترقيته عام 2015 للحلول بدلاً من فيتيل بالذات الذي أحرز لقب بطولة العالم أربع مرات مع فريق مشروب الطاقة.
وأضاف هورنر: "نحن في موقف فريد للحصول على أربعة سائقين مع ريد بُل وتورو روسو تمتد عقودهم لفترة طويلة، لذا لدينا مرونة التوزيع بين الفريقين".
وتابع: "سيتاح لداني متابعة تطوره في تورو روسو، مع فريق يعرفه جيداً، بغية استعادة مستواه وإظهار قدراته".
وكان فيرشتابن قد أصبح العام الماضي أصغر سائق في تاريخ الفئة الأولى بعمر السابعة عشرة.