أثبت ستيفن كوري مرة جديدة أنه يبقى الورقة الرابحة لفريقه غولدن ستايت ووريرز حيث حقق عودة موفقة من الإصابة ووضع حامل اللقب على مشارف التأهل إلى نهائي المنطقة الغربية للمرة الثانية على التوالي بعدما تقدّم على بورتلاند ترايل بلايزرز 3-1 بالفوز عليه 132-125 بعد التمديد، في الدور الثاني من "بلاي أوف" دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وتعملق كوري في أول مباراة له منذ تعرضه لإصابة في ركبته اليمنى في المباراة الرابعة من الدور الأول أمام هيوستن روكتس، وذلك بتسجيله 40 نقطة، بينها 17 في الشوط الإضافي، وهو أمر لم يحققه أي لاعب في تاريخ الدوري بالمجمل وليس في الأدوار الإقصائية فحسب.
ولم يكن من المفترض أن يشارك كوري لأكثر من 25 دقيقة في المباراة من أجل تجنب تجدد الإصابة، لكنه اضطر إلى حمل الفريق على كتفيه بعد طرد شون ليفينغستون، الذي لعب أساسياً منذ إصابته، في الربع الثاني من اللقاء بسبب خطأين فنيين.
في المقابل، تألق أيضاً داميان ليلارد في صفوف بورتلاند بتسجيله 36 نقطة مع 10 تمريرات حاسمة.
وفي المنطقة الشرقية، احتاج ميامي هيت إلى التمديد أيضاً لكي يتخطى عقبة ضيفه تورونتو رابتورز 94-87 ويطلق المواجهة بينهما من النقطة الصفر بعدما أدرك التعادل 2-2.
وهذه هي المباراة الثالثة من أصل أربع في هذه السلسلة التي يتمّ فيها الاحتكام إلى 5 دقائق إضافية، ما ينذر بأن المواجهة في طريقها إلى مباراة سابعة حاسمة.
ويدين ميامي بفوزه بين جماهيره لنجمه دواين وايد الذي سجل 30 نقطة، بينها سلة التعادل التي أجبرت الفريقين على خوض التمديد.
ويلعب اليوم سان أنطونيو سبرز مع أوكلاهوما سيتي ثاندر وهما متعادلان 2-2.