حسم فريق هوليداي بيتش بطاقة البقاء في الدرجة الأولى بعد فوزه المثير على الجمهور بفارق ثلاثة أهداف وبنتيجة 40-37، في اللقاء الذي أُقيم بينهما في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة، في ختام مباريات الدور الأول لبطولة لبنان في كرة اليد.

بهذه الخسارة، يخوض الجمهور التصفيات الرباعية المقررة لحسم آخر بطاقتين للبقاء في الدرجة الأولى، بينما يتوجه الخاسران إلى الدرجة الثانية.
الفرق الأربعة هي البترون (السابع في الدرجة الأولى) والجمهور (الثامن)، والليسيه ناسيونال (متصدر الدرجة الثانية) والمشعل بدنايل (الوصيف).
وسوف يحدد الاتحاد اللبناني لكرة اليد مواعيد هذه التصفيات في اليومين المقبلين.
تبقى الإشارة إلى أن مباريات المربع الذهبي ستنطلق في نفس موعد تصفيات الهبوط، حيث سيلعب الشباب مار الياس مع فوج الإطفاء - بيروت والصداقة مع الجيش، على أن يلتقي الفائزان في مباراتين من أصل 3 في النهائي لإحراز اللقب.
بالنسبة إلى مباراة هوليداي مع الجمهور، فقد بدأت بفورة قوية من الأول تقدم معها 4 - صفر بعد مرور 5 دقائق، قبل أن يعود الخاسر إلى الأجواء ويقلص الفارق تدريجاً، ثم يعادل 11-11 في الدقيقة 18، لتأخذ المباراة بعد ذلك طابع "الكر والفر" قبل أن ينهي الفائز الشوط الأول لمصلحته بفارق هدفين (18-16).
مع انطلاق الشوط الثاني، فرض هوليداي أسلوبه وسيطرته، وبدأ برفع الفارق، قبل أن ينهي اللقاء في مصلحته بفارق ثلاثة أهداف وبنتيجة 40-37.
جاء أفضل مسجل في المباراة مارك أبيض من الفائز بـ 15 هدفاً وكريم خوري وكريم هيكل وتيو كاترشيان من الخاسر بـ 6 أهداف لكل منهم.